أكاديمي من كلية الهندسة يشارك في الندوة الوطنية لبرنامج الإدارة المتكاملة المستدامة لتطوير الشواطئ

 

شارك الدكتور مازن أبو الطيف- رئيس قسمي الهندسة المدنية والبيئية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية، عضو مركز التميز في علوم البحار وإدارة الشواطئ في الندوة الوطنية لبرنامج الإدارة المتكاملة المستدامة لتطوير الشواطئ، والممول من مؤسسة سيدا، وتنفيذ مؤسسة نبراس، وكانت المشاركة في الخامس عشر من كانون أول/ ديسمبر الجاري في مبنى سلطة المياه برام الله.

وناقش اللقاء عدة موضوعات حول الحكم الرشيد لإدارة المناطق الساحلية، والتخطيط لإدارة المناطق الساحلية، والاستدامة في إدارة المناطق الساحلية.

من جانبه، أثنى الدكتور حازم كتاني- مدير عام سلطة المياه الفلسطينية- على دعم مؤسسة Sida لسلطة المياه، خاصة المشاريع الحدودية في الأغوار والبحر الميت، وحقوق الفلسطينيين الدائمة من المياه، والاستفادة من الخبرات والمشاركة في البحوث المنعقدة حول الشواطئ.

وتناول المهندس أحمد أبو ظاهر- مدير عام سلطة جودة البيئة- القوانين المائية المتعلقة بالبيئة البحرية والساحل، وبين أثر التغير المناخي على قطاع غزة، وأشار السيد كلاوس- من نيراس الإدارة المتكاملة المستدامة للسواحل في منطقة الشرق الأوسط- إلى مشاركة العديد من المؤسسات في هذا البرنامج بإجمالي (120) مشاركاً، وأوضح أن البرنامج يستعرض الخبرات المتبادلة في الدولة المشاركة، فضلاً عن تنوع هذه الخبرات، حيث لا تقتصر على البيئة والقوانين فحسب بل تشمل المجتمع المحلي.

وتحدث الدكتور أبو الطيف عن مركز علوم البحار وإدارة الشواطئ من حيث الرؤية، والمهام، والأهداف، والأدوات لتحقيق الأهداف، والخطة التشغيلية للمركز خلال الأعوام الثلاث القادمة، وتم التطرق إلى التعاون والتبادل العلمي مع جامعة بيرزيت.

x