ندوة بقسم الخدمة الاجتماعية حول دور الخدمة الاجتماعية في التعامل مع نزلاء السجون

 نظم قسم الخدمة الاجتماعية بكلية الآداب ندوة بعنوان: “دور الخدمة الاجتماعية مع نزلاء السجون”، وحضر اللقاء الذي انعقد في قاعة المؤتمرات بمبنى طيبة للقاعات الدراسية الدكتور أحمد الرنتيسي –رئيس قسم الخدمة الاجتماعية، والعميد ماهر بنات –مدير عام المديرية العامة لمراكز الإصلاح والتأهيل، والدكتور أمين شبير –أستاذ الخدمة الاجتماعية بالجامعة الإسلامية، والأستاذة عائشة أبو رحمة –الأخصائية الاجتماعية بسجن أنصار الحكومي، وجمع من طلاب وطالبات القسم.

وأشار العميد بنات إلى أن منظومة المراكز في قطاع غزة تتكون من ستة مراكز تهدف إلى إصلاح وتأهيل الجناة، وإعادة دمجهم في المجتمع؛ لضمان عدم عودتهم للجريمة.

وأوضح العميد بنات أن الفلسفة التي تعتمد عليها المراكز في تنفيذ العقاب لم تعد قائمة على الردع والتخويف، بل يجب مراعاة الاعتبارات الإنسانية والاجتماعية، ولفت إلى أن مراكز الإصلاح قامت بالعديد من الأنشطة الإنتاجية الرامية لتشغيل النزلاء، والأنشطة التعليمية، مثل: مشاريع محو الأمية، وحفظ القرآن، والدورات التعليمية المتنوعة.

وبدورها، تحدثت الأستاذة أبو رحمة عن دور الخدمة الاجتماعية في رعاية النزلاء، ودراسة أوضاعهم، والعمل على دمجهم في المجتمع، مؤكدة على أن هذا العمل يتم من قبل فريق مختص، ولفتت إلى نماذج لمشاكل بعض النزلاء، مبينة دور الخدمة الاجتماعية في علاجها.

x