“مبادرون3” يطلق مرحلة “قبل الاحتضان” للأفكار الريادية

 

أطلق مشروع دعم الشباب الريادي في قطاع غزة “مبادرون 3″ مرحلة “قبل الاحتضان” للأفكار الريادية المشاركة في موسمه الثالث، التي تأهلت لتلك المرحلة بعد المخيم التدريبي الذي عقد نهاية سبتمبر هذا العام، وتتضمن هذه المرحلة (45) فكرة ريادية، بمشاركة (100) ريادياً وريادية، سيتنافسون للوصول لمرحلة الاحتضان والتمويل وهي المرحلة الأخيرة للقبول في مبادرون.


وأوضح المهندس نادر عبد النبي- مسؤول تطوير الأعمال في مبادرون- أن مرحلة قبل الاحتضان ميزت الموسم الثالث عما قبله، وأضاف جاءت كخطوة تطويرية لمبادرون، وسيتم خلالها تقديم الدعم اللوجستي والإرشادي للمشاركين، وتابع المهندس عبد النبي حديثه قائلاً: “نعمل من خلالها على عقد الورش واللقاءات بمشاركة مختصين وخبراء بمجال خطط الأعمال وريادة الشركات الناشئة، واستعراض قصص مشاريع ناجحة على مدار المرحلة التي تمتد لثلاثة أسابيع”.

وأشار المهندس عبد النبي إلى أن هذه المرحلة تأتي بهدف دراسة مدى جدية المبادرين والمبادرات بتطبيق أفكارهم، ومدى إمكانية تحويلها لمشاريع تجارية قبل اعتمادها بمرحلة الاحتضان، وبين أن هذي المرحلة ستسهم في إيجاد جواً من المنافسة بين المشاريع المشاركة ووضع النماذج الأولية لها؛ لتثبت مدى أحقيتها بالفوز بدعم “المبادرون”.


من جانبه، قال المبادر سليم اليازجي- أحد المشاركين في مبادرون بفكرة  “غسيلي”، أن  وصوله لمرحلة  قبل الاحتضان يعتبر من أهم خطوات النجاح التي حققتها فكرته، حيث شكلت حافزاً له للاستمرار والتطوير، وعززت شعوره بأن حلمه في إنشاء شركته الريادية قريب للتحقق، وأضاف المبادر اليازجي توفر لنا تلك المرحلة المكان الذي يجمع أعضاء فريق العمل مما يسهل عملنا، ويجمعنا مع الرياديين الآخرين مما يوجد جو محفز وتنافسي إيجابي بيننا، ويساعدنا في دراسة مشاريعنا من حيث مدى تقبل الجمهور للفكرة، ومدى نجاحها في حين تحويلها لمشروع تجاري جديد على أرض الواقع”.

فيما عبرت المبادرة ولاء الرنتيسي عن سعادتها باجتياز مرحلة القبول، ووصولها لمرحلة “قبل الاحتضان” التي عملت من خلالها على تحدي ذاتها وقدراتها بكل إرادة للوصول بحلمها لمراحل متقدمة، وقالت المبادرة الرنتيسي: “القائمون على المشروع لم يألوا جهداً لخدمتنا، ووفروا لنا بيئة مريحة للعمل، واتاحوا الأدوات والإرشاد والتوجيه اللازم للوصول لأهدافنا بشكل أفضل وأسرع، كما قدموا لنا الدعم النفسي والمعنوي كي ننهض بأفكارنا ونحولها لمشاريع ريادية تخدم واقعنا وترتقي به للأفضل”.

يشار إلى أن مشروع “مبادرون3” يموله البنك الإسلامي للتنمية، وصندوق النقد العربي للإنماء الاجتماعي والاقتصادي، وتشرف عليه مؤسسة التعاون بغزة، وتنفذه عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية بالشراكة مع النقابة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات – بيكتا- وحاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة.

 

x