محاضرة علمية بقسم الهندسة المدنية حول الآليات المتبعة لإدارة فاقد مياه البلديات وتحسين كفاءة شبكة المياه

عقد قسم الهندسة المدنية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية محاضرة علمية تحدث فيها المهندس حاتم أبو الطيف- مدير دائرة المياه والصرف الصحي في بلدية خان يونس، مدير مصلحة مياه بلديات الساحل- محافظة خان يونس- عن الآليات المتبعة لإدارة فاقد مياه البلديات وتحسين كفاءة شبكة المياه – حالة دراسية بلدية خان يونس، وأقيمت المحاضرة في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى القدس للقاعات الدراسية بحضور الدكتور مازن أبو الطيف- رئيس قسم الهندسة المدنية والبيئية، ولفيف من المختصين والمعنيين، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بقسم الهندسة المدنية.


من جانبه، تحدث المهندس أبو الطيف عن الوضع الحالي في منطقة خان يونس، مشيراً إلى تطور مشكلة المياه نتيجة الفاقد الناتج عن بعض مناطق خان يونس، مثل: حي طوهوكو وأحياء أخرى، واستعرض المهندس أبو الطيف مشاريع إعادة تأهيل شبكات المياه على نطاق واسع، وبين أن ذلك أسهم في تخفيض نسبة الفاقد من المياه في نظام الشبكة،  وأضاف حيث انخفضت نسبة الفاقد وهو ما ساعد في زيادة كميات المياه المباعة وبالتالي زيادة الإيرادات التشغيلية.

ولفت المهندس أبو الطيف  إلى الجهود المبذولة لتعزيز إجراءات مكافحة التعدي، من خلال تشكيل فرق لمتابعتها وقص الخطوط، وأوضع أنه تم اكتشاف حالات تعدي على خطوط الشبكة، والكشف على العدادات المنزوعة والاستجابة السريعة لإصلاح التسريب والكسور والإغلاق على الكسور فور العلم بها، إلى جانب تحسين إدارة الضغوط في شبكة التوزيع، وتشغيل العديد من مخففات الضغط و عدم رفع الضغط في الشبكة مما أسهم في تقليل الفاقد، هذا بالإضافة إلى الصيانة الدورية لعدادات المياه واستبدالها بعدادات صالحة.


ونوه المهندس أبو الطيف إلى أن الإجراءات التي ذكرت أعلاه ساهمت في تخفيض الفاقد بشكل ملموس، إلا أن المشكلة المتعلقة بعيوب عدادات المشتركين، وعدم دقتها في تسجيل استهلاكات المياه ما زالت قائمة، حيث أنها تسهم في زيادة نسبة الفاقد وتراجع الإيرادات التشغيلية، هذا إلى جانب تسببها في ارتفاع تكاليف الصيانة وتراجع ثقة المشتركين في قراءات العدادات، والتسبب في تأخر بعض المشتركين عن سداد فواتير المياه، وتابع المهندس أبو الطيف حديثه قائلاً: “للتعامل مع مشكلة عدادات المياه القائمة، عملت البلدية على تطوير مقترح يتعلق بتنفيذ مشروع استبدال عدادات مياه المشتركين بعدادات مياه جديدة أكثر دقة وأكثر حداثة”.


وعن أهمية المشروع، أفاد المهندس أبو الطيف أن المشروع سيسهم في تحسين دقة عدادات المياه، وتخفيض نسبة الفاقد وتكاليف الصيانة، وبالتالي زيادة الإيرادات التشغيلية، هذا بالإضافة إلى تحقيق محاسبة عادلة ومنصفة للمشتركين وزيادة ثقتهم بقراءات العدادات، فضلاً عن تسهيل عملية تحصيل الديون المترتبة على هذه الاشتراكات نتيجة تعدد المستفيدين واختلافهم فيما بينهم على موضوع التسديد.

 

x