كلية الهندسة بالجامعة تلتقي طلبتها الجدد

نظمت كلية الهندسة في الجامعة الإسلامية لقاءً ترحيبياً بالطلبة الجدد، حضره الأستاذ الدكتور عدنان إنشاصي-عميد كلية الهندسة، والدكتور فريد القيق-رئيس قسم الهندسة المعمارية، والدكتور جهاد حمد-رئيس قسم الهندسة المدنية، والدكتور باسل حمد-رئيس قسم هندسة الكهرباء والحاسوب، والدكتور صلاح الأغا-نيابة عن رئيس قسم الهندسة الصناعية، والدكتور نادر النمرة-مشرف المستوى الأول في كلية الهندسة، وعدد من أعضاء هيئة التدريس في الكلية، والطلبة الجدد الذي رحبت بهم الكلية في لقاءين منفصلين.
بدوره، تحدث الأستاذ الدكتور إنشاصي عن اهتمام كلية الهندسة بتزويد الطلبة بأساسيات المعرفة، وإعداد المهندسين المؤهلين بشكل جيد يناسب المسئوليات التي تنتظرهم، وتحسين قدرات الطلبة المهنية في اتجاه التفكير التحليلي والإبداعي، وتعزيز الخبرة العملية واستخدام تقنيات الحاسوب، وكتابة التقارير الفنية، ومهارات التواصل والتخاطب مع الآخرين، وأضاف الدكتور إنشاصي أن كلية الهندسة تولي البحث العلمي أهمية كبيرة، لدوره في خدمة المجتمع وحل مشكلاته، وأكد الأستاذ الدكتور إنشاصي على جهود الكلية في تكثيف علاقات التنسيق والتعاون مع مؤسسات الخبرة والجامعات ومواكبة التطورات الحديثة.
وأشار الأستاذ الدكتور إنشاصي إلى سياسة الباب المفتوح التي تتبعها الكلية في التعامل مع طلبتها.
وقد قدم رؤساء الأقسام في كلية الهندسة تعريفاً بالأقسام الأكاديمية في الكلية، والدرجات العلمية التي تمنحها، ومجالات عمل القسم، والمهارات التي يتطلبها كل قسم والمختبرات التي تتبع له، واستعرضوا نماذجاً من الإنجازات التي حققتها الأقسام، فضلاً عن علاقة أقسام الكلية مع مؤسسات المجتمع المحلي، والمؤسسات الخارجية.
من ناحيته، تناول الدكتور النمرة بالتفصيل الجدول الدراسي للفصل الدراسي الأول من السنة الجامعية الأولى، وتحدث عن طبيعة المساقات المطروحة، والشروط التي تلزم للتخصص في كل قسم من أقسام الكلية.

x