كلية الهندسة تكرم الفائزين في مسابقتي تصميم المقر الدائم للمجلس الطبي وترميم مبنى الإدارة بالجامعة الإسلامية

كرمت كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية الفائزين في مسابقتي تصميم المقر الدائم للمجلس الطبي، وترميم مبنى الإدارة في الجامعة، وانعقد الاحتفال في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الدكتور فهد رباح –عميد كلية الهندسة، والدكتور عمر فروانة –عميد كلية الطب، والدكتور محمد الكاشف –نائب رئيس المجلس الطبي الفلسطيني، والدكتور عمر عصفور –رئيس قسم الهندسة المعمارية، ولفيف من المهتمين والمختصين، وجمع من أعضاء هيئة التدريس وطلبة بكلية الهندسة.


بدوره، أكد الدكتور رباح على الحرص الدائم لكلية الهندسة على الترابط بين العمل الأكاديمي وخدمة المجتمع، ولفت دور عمل الكلية في تفعيل دور طلبتها من خلال توقيع اتفاقيات التعاون المشترك مع مؤسسات المجتمع، وأشاد الدكتور رباح بالمخرجات العملية لأقسام كلية الهندسة التي تسهم بدورها في صقل قدرات ومهارات الطلبة من جانب، وتشجعهم على المبادرة والإبداع والتميز.


من جانبه، تحدث الدكتور فروانة عن دور الجامعة الرائد في دعم طلبة العلم، وبناء المجتمع، وأكد أن المجتمع ينمو ويزدهر بالقدرات الشابة والحريصة على البناء والتعمير والتطوير، ونوه الدكتور فروانة إلى أهمية عقد الأنشطة اللامنهجية النوعية في تعزيز فرص التعاون المشترك بين جموع الطلبة في مختلف التخصصات، وتدعيم أواصر التعاون بين المؤسسات المجتمعية.


ومن جهته، لفت الدكتور عصفور إلى تميز طلبة قسم الهندسة المعمارية، موضحاً أن العالم العربي يعج بالمهندسين إلا أن المبدعين دائماً في المقدمة، وأكد الدكتور عصفور أن قسم الهندسة المعمارية وضع خطة لتحقيق إنجازات متوالية في الدورات السابقة والحالية، وهذه الإنجازات هي ثمرة لجهود متواصلة للطلبة وإدارة القسم، وأشار الدكتور عصفور إلى حرص الجامعة والكلية على مد جسور التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني إيماناً منها بأهمية هذا التكامل فيرفع مستوى الأداء والرقي بالمستوى الأكاديمي.

من جهته، تناول الدكتور الكاشف فكرة إقامة المجلس الطبي الفلسطيني، وأشار إلى أن فكرة إقامة المجلس الطبي الفلسطيني كهيئة فلسطينية مستقلة صدر بها قرار من المجلس التشريعي، وأكد الدكتور الكاشف أن المخطط هو عبارة عن رؤية حقيقية، قائمة على الترابط والتعاون بين المؤسسات الفلسطينية.

x