كلية الشريعة والقانون تعقد ورشة عمل بعنوان: ” البطاقات الائتمانية.. الأحكام والإجراءات”

عقدت كلية الشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع جمعية القدس للبحوث والدراسات الإسلامية وبرعاية البنك الإسلامي الفلسطيني ورشة عمل بعنوان: “البطاقات الائتمانية الأحكام والإجراءات”، وأقيمت الورشة في قاعة مجلس الأمناء بمبنى الإدارة وأعضاء هيئة التدريس بحضور الدكتور رفيق رضوان- عميد كلية الشريعة والقانون، والأستاذ عزيز حماد- مدير فروع غزة في البنك الإسلامي الفلسطيني، والأستاذ الدكتور ماهر الحولي -رئيس لجنة الإفتاء بالجامعة، والأستاذ صادق قنديل- عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة والقانون، والأستاذ أمجد الفرا- مسئول قسم البطاقات في البنك الإسلامي الفلسطيني، والأستاذ أسامة كميل- مسؤول التطوير في دائرة البطاقات في بنك فلسطين، وعدد من أعضاء هيئة التدريس بالكلية.

وتناول المشاركون في الورشة تعريف بطاقة الائتمان، ونشأتها، وأنواعها، وإجراءات إصدارها والعلاقة بين أطرافها، ولفتوا إلى التكييف والتخريج الفقهي لبطاقات الائتمان، وأوضحوا الأحكام الشرعية المتعلقة بالبطاقات الائتمانية، واعتبروا فكرة القرض الحسن هي التكييف الشرعي للبطاقة، وأن البنك مقرض والعميل المستخدم مقترض، وأن ما يكون بين البنك والعميل من جانب، ومن جانب آخر ما كان بين البنك والتاجر المتعامل بالبطاقة، فهي علاقة ضمان، أي أن البنك هو الضامن لحق التاجر الذي يتعامل بالبطاقة، وأكدوا أنه يجوز شرعاً إصدار البطاقة بالشروط التالية: لا يجوز أن يتعامل حامل هذه البطاقة بما حرمته الشريعة الإسلامية كشراء الخمور ونحوها من المحرمات، أن لا يتقاضى البنك أية فوائد ربوية في حال تأخر السداد، اختصاص حامل البطاقة بحصته من ربح المبلغ الذي أودعه لدى البنك كضمان وفق شروط التعاقد.

 

x