الجامعة تتيح لطلبتها الدراسة ضمن التخصص الجامعي الفرعي

 

أتاحت الجامعة الإسلامية بغزة لطلبتها الدراسة ضمن ما يعرف بـ “التخصص الجامعي الفرعي”، الذي يتيح الفرصة أمام الطالب لدراسة تخصص كان معدله لا يسمح له بدراسته، ويعد التخصص الفرعي حقل تركيز إضافي للطالب خلال فترة دراسته في برنامج البكالوريوس، ويهدف إلى تقديم معرفة عامة في المجال الفرعي الذي يختاره الطالب، ويتكون من مجموعة من المساقات الإجبارية والاختيارية.

وفيما يتعلق بأهمية وفوائد التخصص، لفت الأستاذ الدكتور عدنان الهندي- عميد القبول والتسجيل – إلى أن التخصص يزود الطالب بمهارات ومعارف جديدة، فضلاً عن تدعيمه للتخصص الرئيس، وتكامل العلوم المشتركة، ورفع المستوى المهني للخريج، وزيادة فرص الخريج في الحصول على وظيفة مناسبة.

وبين الأستاذ الدكتور الهندي أن التخصصات الفرعية المتاحة، هي: تكنولوجيا المعلومات، وإدارة الأعمال، واللغة الإنجليزية، والصحافة والإعلام، وأصول الدين، ونوه إلى أن التخصص الفرعي يتكون من (27) ساعة معتمدة، منها: (18) ساعة متطلب إجباري، و(9) ساعات معتمدة كمتطلب اختياري.

وعن كيفية الالتحاق بالتخصص الفرعي، أوضح الأستاذ الدكتور الهندي أن الطالب يختار التخصص الفرعي الذي يناسبه من خلال استيفاء جملة من الشروط، وهي: إنهاء (35) ساعة دراسية بنجاح، وأن يكون الطالب منتظماً في الجامعة، وغير محذر أكاديمياً، وأن يتقدم بطلب من خلال الأنموذج الخاص في صفحة الجامعة الإلكترونية، ونوه الأستاذ الدكتور الهندي أنه لا يجوز للطالب تحديد تخصصه الفرعي قبل تحديد تخصصه الرئيس، ولا يجوز للطالب تحديد تخصص فرعي من نفس تخصصه الرئيس.

أما عن شروط الحصول على شهادة التخصص الفرعي، أجملها الأستاذ الدكتور الهندي في إنهاء متطلبات التخصص الفرعي الملتحق به الطالب حسب الخطة، وإنهاء البرنامج الرئيس الملتحق به.

 

x