مركز التقنيات المساعدة بالجامعة الإسلامية… نجاح بمذاق العزيمة


يعد مركز التقنيات المساعدة بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر في الجامعة الإٍسلامية شاهداً على أن الإرادة لا تحدها الإعاقة ،إذ يقدم الطلبة من ذوي الإعاقة البصرية الملتحقين بالمركز نموذجاً في المثابرة ، والطموح، ومن المقرر أن ينضم إليهم في الفصل الثاني من العام الجامعي 2014-2015 أول مجموعة للطلبة الصم الذين أنهوا شهادة الثانوية العامة في العام الدراسي 2014-2015.

وكانت الجامعة الإسلامية بغزة افتتحت عام 2000م مركز التقنيات المساعدة الذي اعتبر في حينه الأول على مستوى الجامعات  الفلسطينية؛ للاستفادة من التكنولوجيا في تمكين ذوي الإعاقة البصرية من الحصول على حقهم في التعليم الجامعي، ومن ثم دمجهم في المجتمع، وإسهامهم في عملية التنمية المجتمعية.


البرامج والخدمات

و أفاد المهندس حازم شحادة – مدير مركز التقنيات المساعدة، أن المركز يعنى بتدريب وتمكين الطلبة ذوي الإعاقة البصرية من إتقان استخدام التقنيات المساعدة، مثل: استخدام الكمبيوتر وبرامجه الخاصة بذوي الإعاقة البصرية، والبريد الصوتي، وتمكين الطلية من استخدام طريقة برايل في القراءة والكتابة، والإرشاد الحركي، وتوفير المناهج والمواد التعليمية، ومنها: التراجم، والإشارات الخاصة بذوي الإعاقة البصرية، والصوتيات للغة الإنجليزية، وخرائط الحركة البارزة.

وأشار المهندس شحادة إلى أن المركز يوفر مواداً تعليمية صوتية من خلال برامج الحاسوب الناطقة، إذ  يتم تحويل الكتاب من نسخة إلكترونية إلى نسخة ناطقة، و ترجمة الكتب، والصحف، والتقارير، والإعلانات للمؤسسات التي تخدم ذوي الإعاقة البصرية والمجتمع المحلي.


الإنجازات

وفيما يتعلق بإجازات المركز، ذكر المهندس شحادة أن عدد الطلبة الذين تخرجوا من المركز بلغ أكثر من (120) طالباً وطالبة، إلى جانب أن المركز عقد ما يزيد عن (112 ) دورة تدريبية، استفاد منها نحو (560) مشاركاً، وفتح وحدة المصادر المنبثقة من مبدأ الإدراج الشامل لذوي الإعاقة الذي يستند إلى تسهيل وصول كل ما يلزم لذوي الإعاقة، إضافة إلى المشاركة في جميع الأنشطة الرياضية لذوي الإعاقة التابعة للجنة البارالمبية، وهي: كرة الهدف، وألعاب القوى، والسباحة، وتابع المهندس شحادة أنه تم إنشاء نادي الجامعة الرياضي الذي يضم جميع الأنشطة الرياضية للطلبة، وافتتاح مدرسة كرة القدم للناشئين لتعليم اللاعبين على المهارات اللازمة للممارسة هذه الرياضة.


الطلبة الصم

وفيما يتعلق بالطلبة الصم، أوضح المهندس شحادة أن الجامعة الإسلامية افتتحت ضمن مشروع التعليم العالي للصم وبالتعاون مع جمعية أطفالنا للصم وبإشراف وزارة التربية والتعليم العالي برنامجاً خاصاً في تعليم الصم, وتعد بذلك الأولى على مستوى جامعات الوطن العربي في افتتاح قسم خاص لتعليم الصم.

وبين المهندس شحادة أنه بذلك تمكن الجامعة الطلبة من فئة الصم من الالتحاق بها للدراسة ضمن برنامج الدبلوم الخاص لتعليم الصم في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر، وبتنفيذ وإشراف مركز التقنيات المساعدة لذوى الإعاقة وبالتعاون مع جمعية أطفالنا للصم.

x