أكاديميون من الجامعة يحصلون على منحة زمالة للدورة الثالثة 2015/2016

أعلنت شئون البحث العلمي والدراسات العليا بالجامعة الإسلامية حصول عدد من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة على منح بحثية وتدريبية من برنامج زمالة في دورته الثالثة 2015 – 2016م، الممول من بنك فلسطين وصندوق النقد العربي من خلال البنك الإسلامي للتنمية بالشراكة مع مؤسسة التعاون.

 حيث حصل عدد من العاملين بالجامعة على (7) منح بحثية وتدريبية من أصل (26) منحة بحثية قُدمت للجامعات والكليات الفلسطينية، والحاصلون على المنحة هم: الأستاذ الدكتور سمير صافي– من كلية التجارة، والأستاذة الدكتورة هالة الخزندار– من كلية الهندسة، والأستاذ الدكتور محمد وفائي/ الحلو– من كلية التربية، والدكتور سعيد الغرة– من كلية الطب، والدكتورة عطاف عابد– من كلية التمريض، والدكتورة راوية عوض الله– من كلية تكنولوجيا المعلومات، والأستاذ عزمي أبو دقة– من مركز الدراسات البيئية والريفية.

من ناحيته، هنأ الأستاذ الدكتور محمد شبات- نائب رئيس الجامعة الإسلامية لشئون البحث العلمي والدراسات العليا- أعضاء هيئة التدريس الحاصلين على المنحة، وشدد على أن هذه الإضافة العلمية لرصيد المنح البحثية  للجامعة على الصعيد المحلي والإقليمي تؤكد أن البحث العلمي أصبح ثقافة يتم ممارستها يومياً في الجامعة وتمتد آثارها لتشمل إسهام الجامعة في تحقيق التنمية المستدامة من خلال إجراء أبحاث علمية تلامس احتياجات المجتمع الفلسطيني، وشجع الأستاذ الدكتور شبات أعضاء هيئة التدريس في الجامعة على متابعة دعوات التقدم للمنح والجوائز العلمية التي تعلنها شئون البحث العلمي والدراسات العليا.

يشار إلى أن الجامعة الإسلامية كانت قد حصلت على (4) مشاريع بحثية وتدريبية في الدورتين السابقتين.

 

x