يوم دراسي بكلية العلوم الصحية حول المشاكل الصحية المرتبطة بالحروب في قطاع غزة

 

نظمت كلية العلوم الصحية بالجامعة الإسلامية يوماً دراسياً حول المشاكل الصحية المرتبطة بالحروب في قطاع غزة، وانعقدت الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الأستاذ الدكتور نظام الأشقر –مساعد نائب رئيس الجامعة لشئون البحث العلمي والدراسات العليا، والأستاذ الدكتور عبد الرؤوف المناعمة –عميد كلية العلوم الصحية، والأستاذ الدكتور عدنان الهندي –رئيس اللجنة التحضيرية لليوم الدراسي، ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بكلية العلوم الصحية.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، شدد الأستاذ الدكتور الأشقر على ضرورة وضع خطة وطنية تتظافر فيها جهود الباحثين بصورة مستمرة بهدف توعية أبناء الشعب الفلسطيني بالجوانب الصحية، وتقديم الخدمات العلاجية والوقاية اللازمة لهم.

ولفت الأستاذ الدكتور الأشقر إلى اهتمام شئون البحث العلمي والدراسات العليا بتشجيع البحث العلمي من خلال دعم تنفيذ الأنشطة اللامنهجية التي تسهم في إيجاد قواعد بيانات تمكن الباحث من الرجوع إليها وقت الحاجة، وكشف الأستاذ الدكتور الأشقر عن حرص الجامعة على افتتاح البرامج التي تسهم في تطوير المجتمع ورقيه، وأضاف أن شئون البحث العلمي ناقشت مع عدة جهات معنية في الجامعة افتتاح برنامج مختص في إدارة الكوارث والأزمات.

من جانبه، تحدث الأستاذ الدكتور المناعمة عن حجم الدمار الذي خلفه العدوان المتكرر على قطاع غزة من قبل الاحتلال (الإسرائيلي)، مشيراً إلى أن الاعتداءات شملت كل المرافق المدنية، والخدمية، والمستشفيات، مراكز وسيارات الدفاع المدني، وسيارات البلديات ومبانيها، فضلاً عن آبار المياه وخزاناتها، وشبكات المياه، وغيرها، وأوضح الأستاذ الدكتور المناعمة أن الآثار الناجمة عن الحروب ليست ثابتة، بل تتغير بتغير الأسلحة المستخدمة، وفترة العدوان، ونوه إلى أن عقد اليوم الدراسي جاء ليكون نقطة انطلاق لدراسة تأثيرات الحروب على جميع النواحي الطبية، منها: الأمراض المعدية وانتشارها، وتأثير الأمراض المزمنة ونقص الأدوية، والصحة النفسية للفئات المختلفة، والجروح والحروق، والكسور، والعيوب الخلقية، والسرطان.

بدوره، بين الأستاذ الدكتور الهندي أن الحروب تُخلف الدمار والخراب للإنسان والحيوان والنبات، وتلقي بظلالها على جميع مناحي الحياة، فتؤثر على جوانب الحياة البيئية، والصحية، والاقتصادية، والاجتماعية، وتابع الأستاذ الدكتور الهندي حديثه قائلاً: “وعندئذ تعيش المجتمعات البشرية بظروف حياتية صعبة تضرها إلى مغادرة بيوتها وأماكن سكناها إلى أماكن للإيواء حيث تتوفر لها أماكن محدودة غير قادرة على الإيفاء بالمتطلبات الحياتية من حيث السعة، ومتطلبات النظافة، وتوفر مياه الشرب، والخدمات الصحية الأخرى”، وأفاد الأستاذ الدكتور الهندي أن اليوم الدراسي يعقد على مدار جلستين علميتين، ويناقش (9) أوراق علمية، ويتناول موضوعات بحثية تتعلق بتاريخ الأمراض والمشاكل الصحية المرتبطة بالحروب، وبيان المشاكل الصحية المتعلقة بالنظر والابصار الناتجة عن تأثير الحروب، وعرض لتقييم نتائج العدوان الأخير على القطاع على البيئة الطبيعية في قطاع غزة.




الجلسة الأولى

وبخصوص الجلسات العلمية لليوم الدراسي، فقد انعقد على مدار جلستين علميتين، حيث ترأس الجلسة العلمية الأولى الدكتور محمد الطرشاوي –رئيس قسم البصريات بكلية العلوم الصحية، ووقف الأستاذ الدكتور محمد شبير –عضو هيئة التدريس بقسم العلوم الطبية المخبرية بكلية العلوم الصحية- على تاريخ الأمراض والمشاكل الصحية المتعلقة بالحروب، وقدم الأستاذ خالد أبو علي –عضو هيئة التدريس بالكلية الجامعية للعلوم التطبيقية- ورقة عمل حول رصد الأمراض السارية في قطاع غزة أثناء عدوان 2014، وتطرق الأستاذ سامي لبد –من وزارة الصحة الفلسطينية- إلى تأثير العدوان الأخير على القطاع على الصحة العامة وبخاصة مياه الشرب والبيئة، وتناول الدكتور عيسى صالح –من قسم الصحة بوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” والمشاكل الصحية خلال الحرب على غزة 2014م.




الجلسة الثانية

وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية، فقد ترأسها الأستاذ الدكتور المناعمة، وتحدث الأستاذ الدكتور الهندي عن مشاكل الإسهال، والطفيليات المعوية المتعلقة بالحروب، ولفت الدكتور منذر سالم –من سلطة المياه الفلسطينية- إلى أثر الحرب الأخيرة على قطاع المياه، واستعرض المهندس أنور الجندي –من بلدية غزة- دور بلدية غزة في تخفيف الآثار الصحية والبيئية على سكان المدينة الناتجة عن الحرب على القطاع، وشارك الدكتور تامر الصليبي –من وحدة جودة البيئة بورقة علم حول تقييم نتائج العدوان (الإسرائيلي) 2014م على البيئة الطبيعية في قطاع غزة، وأوضحت الأستاذة نسمة قنديل –من الجامعة الإسلامية- المشاكل الصحية المتعلقة بالنظر والابصار الناتجة عن تأثير الحروب وقد اختتمت محاضرات الجلسة الثانية بعرض للدكتور حسن عصفور حول الاضطرابات النفسية المرتبطة بالصدمة.


x