دائرة شئون الخريجين وكلية الآداب في الجامعة الإسلامية تلتقيان خريجي الخدمة الاجتماعية والتاريخ

أكد د. خالد الخالدي – نائب عميد كلية الآداب في الجامعة الإسلامية بغزة – حرص الكلية على الاستفادة من التغذية الراجعة المتكونة لدى خريجيها بمختلف تخصصاتهم الأكاديمية, مشدداً على أن التواصل مع الخريجين محط اهتمام الجامعة وذلك في إطار رعايتها العلمية, والبحثية, والإنسانية للطلبة, وكان د. الخالدي يتحدث في اللقاء التواصلي الذي نظمته دائرة شئون الخريجين بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالتعاون مع كلية الآداب في الجامعة الإسلامية بحضور أ. رفيق حماد – مدير دائرة شئون الخريجين, د. وليد شبير – رئيس قسم الخدمة الاجتماعية, د. أكرم عدوان – رئيس قسم التاريخ والآثار, وجمع كبير من خريجي وخريجات قسمي الخدمة الاجتماعية والتاريخ والآثار.
وتحدث د. الخالدي عن اهتمام دائرة الخريجين وقسم التاريخ الآثار بالتواصل مع الخريجين, وعقد الدورات المناسبة لهم, وحث الخريجين على التمسك بالأمل والطموح, وتنمية المهارات الخاصة بهم.
أما د. شبير فتحدث عن نشأة قسم الخدمة الاجتماعية متناولاً أهداف القسم والمتمثلة في المساهمة في تخريج الكوادر البشرية المؤهلة للعمل الاجتماعي, والمساهمة في تخريج متخصصين في مجال الخدمة الاجتماعية, إلى جانب المساهمة في حل مشاكل الفرد والجماعة والمجتمع, ومساعدتهم على النمو والتقدم, وإثراء المجتمع بالأخصائيين الاجتماعيين القادرين على مساعدة ذوي الحاجات الخاصة, وحل مشاكلهم, والمساهمة في التنمية البشرية والمجتمعية, وأثنى د. شبير على كفاءة خريجي قسم الخدمة الاجتماعية, واجتهادهم في مجال البحث العلمي, ليقدموا مشاركات نوعية في المجتمع, تدلل على اهتماماتهم الجادة بقضايا المجتمع.
وأشار د. عدوان إلى التطورات التي أضيفت إلى مسيرة قسم التاريخ والآثار ومنها: افتتاح تخصص الماجستير في القسم, وكذلك الحركة النشطة التي يقوم بها القسم لإثراء الجوانب البحثية, والعلمية والتوثيقية, تطرق د. عدوان إلى مركز التاريخ الشفوي الذي ينضوي تحت مظلة كلية الآداب, واستعرض الأهداف التي نشأ من أجلها, والإنجازات التي حققها في مجال التاريخ الشفوي.
أما أ. حماد فتحدث عن برامج التنسيق التي تقوم بها دائرة شئون الخريجين, والمهارات التي يتوجب على الخريجين التزود بها, مشيراً إلى العلاقات الوطيدة التي تربط الدائرة بالمؤسسات المختلفة, وشدد أ. حماد على جدية الجامعة في التعامل مع النتائج التي تخرج بها سلسلة لقاءات التواصل مع الخريجين, بما ينعكس على عمليات التقييم والتقويم والتطوير.

x