عمادة شئون الطلبة تعقد ورشة تعريفية بالمنحة المقدمة من مؤسسة الأيدي المسلمة لطلبة الجامعة

 

عقدت دائرة صندوق الطالب بعمادة شئون الطلبة بالجامعة الإسلامية ورشة عمل تعريفية بالمنحة المقدمة من مؤسسة الأيدي المسلمة لطلبة الجامعة، وأقيمت الورشة بحضور كل من: الأستاذ باسل أبو زعيتر- مدير صندوق الطالب بالجامعة، والأستاذ طارق أبو رأس، والأستاذ علاء الخطيب- من مؤسسة الأيدي المسلمة، وتأتي الورشة بهدف تعريف الطلبة على أهم الأنشطة والمشاريع والمنح التي تقدمها مؤسسة الأيدي المسلمة للمجتمع بشكل عام، وللطلبة بشكل خاص.

 من جانبه، تحدث الأستاذ أبو زعيتر عن  دور الجامعة في خدمة الطلبة، والجهود التي تبذلها لدعم الطالب الفلسطيني من خلال تهيئة الظروف الملائمة لمواصلة دراسته الجامعية، وبناء مستقبله المشرق، وأكد الأستاذ أبو زعيتر حرص الجامعة على مراعاة معايير الشفافية والدقة في تقديم الخدمات للحالات الطلابية الصعبة التي تستحق الدعم والمساندة، وأوضح دور الجامعة على مواصلة جهودها في خدمة المجتمع، ورفده بالأجيال المؤهلة القادرة على البناء والعطاء.

وأثنى الأستاذ أبو زعيتر علة جهود مؤسسة الأيدي المسلمة في خدمة طلبة العلم، وتقديم المنح والكفالات الدراسية التي تؤهلهم لاستكمال دراستهم الجامعية، وبين أن الضوابط المحددة للمنحة مثلت حافزاً أمام الطلبة للتفوق والاجتهاد في التحصيل العلمي، وعبر أن أمله أن تستوعب المنح الطلابية أعداداً أكبر من الطلبة خلال المرحلة القادمة.

بدوره، قدم الأستاذ الخطيب عرضاً تقديمياً عن أهم المشاريع والأنشطة والخدمات التي تقدمها مؤسسة الأيدي المسلمة للمجتمع المحلي، فضلاً عن اهتمامها بدعم قطاع التعليم وتنمية قدرات وإبداعات الطلبة من خلال مساعدتهم على استكمال دراستهم الجامعية.

من ناحيته، تطرق الأستاذ أبو رأس تطرق إلى مشروع الكفالات الدراسية التي تقدمها المؤسسة للطلبة المحتاجين في قطاع غزة سواء الفصلية أو المتراكمة، وبين للطلبة أهم المعايير التي تؤخذ بالاعتبار للاستفادة من هذه الكفالات.

x