لقاء في الجامعة حول الضغوط النفسية والتعامل مع الطلبة بعد الحرب

 

نظمت عمادة الجودة والتطوير بالتعاون مع مركز التميز والتعليم الإلكتروني ومركز الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي بالجامعة الإسلامية لقاءً حول الضغوط النفسية والتعامل مع الطلبة بعد الحرب، وانعقد اللقاء في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة بحضور الدكتور كمالين كامل شعث- رئيس الجامعة، والأستاذ الدكتور عليان الحولي- نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور أسعد أسعد- نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، والدكتور يحيى السراج- نائب رئيس الجامعة للشئون الخارجية، والأستاذة الدكتورة سناء أبو دقة- عميد الجودة والتطوير، والأستاذ محمد عزيز- عريف اللقاء، ولفيف من المهتمين والمعنيين، وعدد من موظفي وموظفات الجامعة.


من جانبه، أثنى الدكتور شعث على دور عمادة الجودة والتطوير في تنظيم اللقاءات المساندة للأوضاع التي تمر بها الجامعة الإسلامية والتي تسهم في الوقوف على الجوانب التي هي بحاجة إلى تعزيز وتطوير، وقدر الدكتور شعث للعاملين في الجامعة مثابرتهم وحرصهم على دفع عجلة التنمية والتطوير في الجامعة خاصة بعد الحرب الأخيرة على قطاع غزة من جانب، وإبراز حسن انتمائهم لجامعتهم من جانب آخر.

ولفت الدكتور شعث إلى التسهيلات التي قدمتها الجامعة الإسلامية لطلبتها بشكل عام وللطلبة المتضررين من الحرب بشكل خاص، وأكد الدكتور شعث على أهمية العامل النفسي وحسن التصرف من قبل موظفي الجامعة في مساندة الطلبة وتهيئتهم للاندماج في البيئة التعليمية من جديد.

بدوره، وقدم الأستاذ الدكتور سمير قوته- عضو هيئة التدريس بقسم علم النفس بالجامعة- خلال اللقاء محاضرة علمية حول  التوتر والضغوط النفسية، وعرف التوتر والضغوط بأنها الشعور الغير مريح الذي يصحب الإنسان ويحدث بسبب خلل في العلاقة بينه وبين البيئة المحيطة ، واستعرض الأستاذ الدكتور قوتة بعض المواقف على موضوع التوتر النفسي من خلال الحرب الأخيرة على أبناء قطاع غزة وما سببته من توترات نفسية وضغوط أثرت على مجرى حياتهم.

 وبين الأستاذ الدكتور قوتة الحاجة إلى معرفة كيفية التعامل مع التوتر النفسي والضغوط النفسية، وكيفية الوصول إلى توازن نفسي جديد، وأوضح أهمية تلك الموضوعات بالنسبة لموظفي الجامعة لكي حتى يقوموا بأداء وظائفهم على أكمل وجه.


وعرض الأستاذ الداعية موسى أبو جليدان- ضيف اللقاء، محاضرة علمية حول كيفية التعامل مع التوتر من خلال السيرة النبوية، ولفت إلى أهمية التحلي بالصبر والثبات والرضا بقضاء الله وقدره في أوقات الأزمات والحروب.

واستعرض الدكتور جميل الطهراوي- أستاذ الصحة النفسية المجتمعية المشارك بكلية التربية بالجامعة- مجموعة من الأنشطة والمواقف العملية التي تظهر كيفية التعامل مع الطلبة جراء ما يتعرضون له من ضغوط نفسية.

وتناول الأستاذ الدكتور محمد وفائي الحلو- أستاذ علم النفس بكلية التربية بالجامعة، بعض التمرينات والأنشطة الترفيهية التي تسهم في التخفيف من حدة التوتر والضغط النفسي الذي يمكن أن يتعرض له الطلبة.

وجرى في ختام اللقاء عرض فيلم وثائقي من إنتاج “قناة الكتاب الفضائية” صور المأساة التي تعرضت لها إحدى عائلات قطاع غزة جراء استهداف منزلها خلال الحرب الأخيرة على القطاع .

 

 

x