يوم علمي بقسم الأحياء والتكنولوجيا الحيوية يطالب بإنشاء معمل جنائي مجهز بأجهزة حديثة مختصة بفحص المادة الوراثية

طالب أكاديميون ومختصون شاركوا في يوم علمي نظمه قسم الأحياء والتكنولوجيا الحيوية بإنشاء  معمل جنائي مجهز بأجهزة حديثة مختصة بفحص المادة الوراثية، ولفتوا إلى أهمية إرسال البعثات إلى الخارج للاستفادة من خبرات الدول المتقدمة في مجال البصمة الوراثية ودورها في حل القضايا الجنائية.

وردت تلك التوصيات خلال اليوم العملي الذي نظمه قسم الأحياء والتكنولوجيا الحيوية بكلية العلوم بالجامعة الإسلامية تحت عنوان: “تقنيات حديثة لحل القضايا الجنائية، وانعقد اليوم الدراسي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الأستاذ الدكتور بسام السقا- عميد كلية العلوم، والدكتور كمال الكحلوت- رئيس قسم الأحياء والتكنولوجيا الحيوية، والدكتور أيمن عبد العال- رئيس قسم الشريعة والقانون، والدكتور محمد حمدان عاشور– مدير إدارة الأدلة الجنائية والمعمل الجنائي بوزارة الداخلية، والأستاذ يوسف العامودي– مدير عام الطب الجنائي والمعمل الجنائي بوزارة العدل, ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بكلية العلوم.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، أوضح الأستاذ الدكتور السقا أهمية عقد الأنشطة اللامنهجية التواصل مع المجتمع المحلي ومؤسساته من خلال الوقوف على احتياجاته ومتطلباته،  وشدد الأستاذ الدكتور السقا على اهتمام الجامعة في الارتقاء بالمجتمع المحلي، مشيراً إلى البصمات الواضحة للجامعة في القطاعات التي تخدمه، منها: الصحي، والقانوني، والتربوي، والتجاري، والصناعي، والزراعي، وأثنى الأستاذ الدكتور السقا على جهود قسم الأحياء والتكنولوجيا الحيوية في تناول الموضوعات الهامة التي تمس الواقع وتحتاج إلى بحث وتطوير، وبين أن موضوع اليوم العلمي يعالج مقصد من مقاصد الدين الإسلامي يتمثل في تحقيق العدالة.

من ناحيته، أكد الدكتور صلاح الدين جاد الله– رئيس اللجنة التحضيرية لليوم العلمي- على أهمية التقنيات الحديثة في حل القضايا الجنائية في ظل اعتماد البحث الجنائي على إجراءات تقليدية تودي في بعض الأحيان إلى وجود لبس في معرفة الجناة الحقيقيين، وأوضح الدكتور جاد الله أن المادة الوراثية تساعد في تحديد هوية الجاني ومن ثم الوصول إلى العدالة التامة.


محاور اليوم العلمي

وناقش المشاركون في اليوم العلمي عدة موضوعات تتعلق بواقع الطب الشرعي والمعمل الجنائي في فلسطين، ودور الأدلة الجنائية في تحقيق العدالة الجنائية في فلسطين، ودور البصمة الوراثية في الإثبات الجنائي، والتزييف والتزوير وطرق كشفه في المجتمع الفلسطيني، ودور البصمة الوراثية في الإثبات الجنائي ومراحل العمل في المعامل الجنائية التركية، واستخدام تقنية PCR والتقنيات الحديثة في حل بعض القضايا الجنائية.

x