شئون البحث العلمي والدراسات العليا تكرم الحاصلين على جائزة الجامعة الإسلامية لرسائل الماجستير وأبحاث التخرج المتميزة

كرمت شئون البحث العلمي والدراسات العليا بالجامعة الإسلامية الطلبة الحاصلين على جائزة الجامعة الإسلامية لرسائل الماجستير وأبحاث التخرج المتميزة للعام الجامعي 2012-2013م، وذلك في كليات: أصول الدين، والشريعة والقانون، والتربية.

وحضر الحفل الذي أقيم في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية، ورعته وزارتا الأوقاف والشئون الدينية والتربية والتعليم العالي معالي الدكتور إسماعيل رضوان- وزير الأوقاف والشئون الدينية، والأستاذ الدكتور محمد شبات- نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور عادل عوض الله- ممثلاً عن وزارة التربية والتعليم العالي، والأستاذ الدكتور محمد مقداد والأستاذ الدكتور نظام الأشقر- مساعدا نائب الرئيس لشئون البحث العلمي والدراسات العليا، وممثلو الكليات المحتفى بتكريم طلبتها، والطلبة الفائزون، وذووهم.

وأشاد معالي الدكتور رضوان باهتمام الجامعة الإسلامية بالبحث العلمي، وتحدث عن عناية الدول بالبحث العلمي من خلال وضع الموازنات المالية، وأكد معالي الدكتور رضوان أن تقدم الدول علمياً وسياسياً يقاس باهتمامها بالبحث العلمي.

وأكد الأستاذ الدكتور شبات على دور البحث العلمي في تقدم الشعوب، وهو بذلك ينبثق من دعوة الإسلام إلى التنمية والبناء في مختلف مجالات الحياة .

وأوضح أن الجامعة توفر الدعم للمشاريع النوعية حيث دعمت (350 ) مشروعاً بحثياً، إضافة إلى دعمها (25) فريقاً بحثياً، يجرون دراسات حول مشكلات ذات علاقة مباشرة بالمجتمع الفلسطيني، وشكر الأستاذ الدكتور شبات وزارتي الأوقاف والشئون الدينية والتربية والتعليم العالي؛ لدعمهما ورعايتهما لحفل التكريم.

وكشف الأستاذ الدكتور عوض الله أن وزارة التربية والتعليم العالي ستخصص مبالع مالية من المنحة القطرية لدعم الأبحاث العلمية وذلك بالتعاون مع مجلس البحث العلمي، الذي سيعلن عنه خلال الشهور الأربع القادمة .

وشدد الأستاذ الدكتور عوض الله على أن الوزارة تدعم هذا المجال، وتدفع بقوة أن يكون البحث مبنياً على أصول علمية، وبين أن الوزارة بصدد إصدار دليل عن أخلاقيات البحث العلمي، ودعا الطلبة والباحثين للاستفادة منه، واتباع الخطوات المنهجية في البحث العلمي، والالتزام بأخلاق البحث والتوثيق.
 

x