قسم إدارة الأعمال ينظم يوماً دراسياً حول واقع تنظيم مهنة الصرافة في فلسطين

نظم قسم إدارة الأعمال بكلية التجارة بالجامعة الإسلامية يوماً دراسياً حول واقع تنظيم مهنة الصرافة في فلسطين، وانعقد اليوم الدراسي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية، بحضور الأستاذ الدكتور سالم حلس –عميد كلية التجارة، والدكتور وسيم الهابيل –رئيس قسم إدارة الأعمال، وعدد من أعضاء هيئة التدريس وطلبة من الكلية.

وبين الأستاذ الدكتور حلس أن اليوم الدراسي يهدف إلى تقليص الفجوة بين الدراسة والعمل، وأشار إلى أن مؤسسات الصرافة هي مؤسسات مالية لكنها غير مصرفية، وتخضع لإشراف سلطة النقد الفلسطينية، وهي تعد جزءاً من الجهاز المصرفي الفلسطيني، وذكر الأستاذ الدكتور حلس أنه يوجد نظام ترخيص لتنظيم مهنة الصرافة تم وضعه عام 2008، إضافة إلى تعليمات سلطة النقد الفلسطينية.

من جانبه، تحدث الدكتور الهابيل أن اليوم الدراسي يطرق مجالاً هاماً لعدة أسباب منها: أن المجتمع الفلسطيني هو المجتمع الوحيد الذي لا تتوفر له عملة وطنية، وأن كل التبادلات التجارية فيه تقوم على ثلاث عملات من النقود، وهي: الدينار، والدولار، والشيقل.

وبخصوص الجلسة العلمية لليوم الدراسي فقد ترأسها الدكتور ياسر الشرفا- نائب رئيس قسم إدارة الأعمال، وتحث فيها الأستاذ أمين أبو عيشة عن مدى إمكانية تنظيم مهنة الصرافة، وتناولت الأستاذة خلود الفليت واقع تنظيم مهنة الصرافة في فلسطين، وعرض الدكتور مروان البرعصي شركة البرعصي كحالة عملية، وتناول الدكتور خالد حمادة دور وزارة الاقتصاد في الرقابة على أعمال الصرافة.
 

x