كلية الآداب تستكمل استعداداتها لعقد المؤتمر العلمي “الأسرى الفلسطينيون .. نحو الحرية”

أفاد الأستاذ الدكتور وليد محمد عامر- عميد كلية الآداب، رئيس مؤتمر “الأسرى الفلسطينيون .. نحو الحرية” أن الكلية تستكمل استعداداتها لعقد مؤتمرها العلمي المزمع عقده في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة يومي الثلاثاء والأربعاء الموافقين الخامس عشر والسادس عشر من نيسان/ ابريل 2014م.

وفيما يتعلق بالأهداف الرئيسة للمؤتمر، أوضح الأستاذ الدكتور عامر أن الأهداف الرئيسة للمؤتمر تكمن في التأريخ للحركة الأسيرة الفلسطينية وأهم محطاتها، ورصد وتحليل الإنتاج الأدبي حول الأسرى، وتبيان واقع الأسرى ومعاناتهم داخل السجون، وتعبئة المجتمع الدولي وتعريفه بقضية الأسرى، وإبراز الواجب الوطني والعربي والدولي تجاه الأسرى، إلى جانب كشف الانتهاكات الصهيونية لحقوق الأسرى أمام القانون الدولي، وبيان القواسم المشتركة بين أسرى الحرية الفلسطينيين وأسرى الحرية في العالم.

وبخصوص محاور المؤتمر, أشار الأستاذ الدكتور عامر إلى أن المؤتمر يتضمن عدة محاور تتعلق بالتأصيل التاريخي للحركة الأسيرة في فلسطين، وواقع الأسرى ومعاناتهم، والانتهاكات “الإسرائيلية” لحقوق الأسرى، وأدب الأسرى في سجون الاحتلال “الصهيوني”، والدور الإعلامي في قضية الأسرى.

وعن الأنشطة المرافقة للمؤتمر، كشف الأستاذ الدكتور عامر أنه يعقد على هامش المؤتمر العديد من الأنشطة والفعاليات النوعية، منها: معرض لمنتجات الأسرى، ومعرض صور خاص بالأسرى، وأمسية ثقافية، تتضمن: “شعر، مسرح، نشيد، قصة، زجل شعبي”، وتجارب من واقع السجن.

 

x