يوم دراسي بقسم الاقتصاد العلوم السياسية حول الآثار الاقتصادية والسياسية والبيئية لمشروع قناة البحرين

 

نظم قسم الاقتصاد والعلوم السياسية بكلية التجارة بالتعاون مع قسم الجغرافيا بكلية الآداب بالجامعة الإسلامية يوماً دراسياً حول الآثار الاقتصادية والسياسية والبيئية لمشروع قناة البحرين، وأدار الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي الأستاذ خالد البحيصي –مدير وحدة البحوث والدراسات التجارية بكلية التجارة، وانعقد اليوم الدراسي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور عدد من المختصين والمهتمين بالقطاعات الاقتصادية والسياسية والبيئية، وجمع من أعضاء هيئتي التدريس والطلبة بقسمي الاقتصاد والعلوم السياسية والجغرافيا.

الجلسة الافتتاحية
وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، لفت الأستاذ البحيصي إلى الهدف الرئيس من عقد اليوم الدراسي هو تشجيع مراكز البحث العلمي والباحثين مع دراسة الآثار الاقتصادية والسياسية والبيئية وإجراء البحوث المتعلقة بمشروع قناة البحرين، وأفاد الأستاذ البحيصي أن اليوم الدراسي يعقد على مدار جلستين علميتين، ويتناول محورين أساسيين، وهما: الآثار الاقتصادية والسياسية لقناة البحرين، والآثار البيئية والجغرافية لقناة البحرين.

الجلسة الأولى
وبخصوص الجلسات العلمية لليوم الدراسي، فقد انعقد على مدار جلستين علميتين، وترأس الجلسة العلمية الأولى المنعقدة تحت عنوان: “الآثار الاقتصادية والسياسية لقناة البحرين” الأستاذ أمين دبور –عضو هيئة التدريس بكلية التجارة، وتناول الأستاذ الدكتور محمد مقداد –مساعد نائب رئيس الجامعة لشئون البحث العلمي والدراسات العليا، أستاذ الاقتصاد بكلية التجارة- الآثار الاقتصادية لمشروع قناة البحرين، ووقف على تسمية قناة البحرين، والدافع من ورائها، وماهية القناة وآفاقها، ونوه الأستاذ الدكتور مقداد إلى أن تفكير الاحتلال في المشروع كان بهدف فرض الهيمنة والإدارة والسيطرة على منطقة الشرق الأوسط، وأكد الأستاذ الدكتور مقداد أن أساس الحروب في المنطقة والعالم تتمركز حول ثلاثة محاور رئيسة، هي: المياه، والطاقة، والتجارة، وبين الأستاذ الدكتور مقداد أن الرؤى تجاه قناة البحرين متناقضة ما بين فلسطين والأردن والاحتلال (الإسرائيلي).

من جانبه، تطرق الدكتور وليد المدلل –أستاذ العلوم السياسية بكلية التجارة- إلى الآثار السياسية لقناة البحرين، وتحدث عن التطور التاريخي لمشروع قناة البحرين، وأوضح الدكتور المدلل فكرة المشروع، وطبيعة المشروع، والأبعاد السياسية والعسكرية لمشروع البحرين.

الجلسة الثانية
وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية لليوم الدراسي، فقد انعقدت تحت عنوان: “الآثار البيئية والجغرافية لقناة البحرين”، وترأسها الأستاذ خالد البحيصي، ووقف الأستاذ نعيم بارود –عضو هيئة التدريس بقسم الجغرافيا- على البعد البيئي لقناة البحرين، وأشار إلى الآثار البيئية والتحليل المورفوبيئي لتنفيذ مشروع قناة البحرين، والمتمثلة في التغير المناخي، والتغير الهيدرولوجي لمياه البحر الميت، والتغير في مناطق الاستجمام والتربة العلاجية، وتأثير الشعاب المرجانية في البحر الحمر، إضافة إلى التغير في الطبيعة الجيولوجية الهادئة، والتغير في التراث الأثري، والتغير الديموغرافي لسكان النقب الأصليين.

وشارك الدكتور فوزي الجدبة –عضو هيئة التدريس بقسم الجغرافيا- بورقة عمل بعنوان: “البعد الجغرافي لقناة البحرين”، واستعرض مجموعة من الخرائط للبحر الميت والأحمر، وبين من خلال تلك الخرائط مسار قناة البحرين، وارتفاعها، وانسيابها.
 

x