استكمال احتفالات تخريج الفوج الثاني والثلاثين

استكملت الجامعة احتفالات تخريج الفوج الثاني والثلاثين التي أطلقت عليها اسم “فوج القدس”، وأقامتها تحت رعاية دولة السيد إسماعيل عبد السلام هنية- رئيس الوزراء. وشارك في الاحتفالات التي أقيمت في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة معالي النائب جمال ناجي الخضري- رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية، وأعضاء من مجلس الأمناء، والدكتور كمالين كامل شعث- رئيس الجامعة الإسلامية، وأعضاء من مجلس الجامعة، والخريجون والخريجات وذووهم.

وخصصت الجامعة ثاني أيام احتفالات التخريج لكليات : أصول الدين، والشريعة والقانون، والآداب، والتجارة، و العلوم، والعلوم الصحية، والتمريض، واحتفلت في اليوم الثالث بتخريج جميع طلاب كلية التربية، والطالبات من تخصصي : المرحلة الأساسية، وتعليم العلوم، واستكملت في اليوم الأخير للاحتفالات تخريج الطالبات من باقي أقسام كلية التربية.

المشاريع الإستراتيجية
وبين معالي النائب الخضري أن الجامعة تعنى بإقامة المشاريع الإستراتيجية التي تعزز موقعها الريادي بين الجامعات العالمية؛ خاصة أن هذه المشاريع ستحدث نقلة نوعية في البحث العلمي والتكنولوجيا، مثل : مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني، والمدينة الهندسية التكنولوجية.

وأكد معالي النائب الخضري أن مجلس الأمناء يعتز بطلبة الجامعة الذين فازوا بجوائز علمية مميزة، قادرة على المنافسة، خاصة أنها تخدم عملية التنمية المجتمعية الشاملة.

الانتماء الوطني والقيمي
وقدر الدكتور شعث الجهود التي بذلتها الهيئتان الأكاديمية والإدارية في الكليات المحتفى بتخريج طلبتها، وأشار الدكتور شعث إلى أن الجامعة رفدت المجتمع بالكوادر الفنية، وقامت بدراسة مشاكله، وقضاياه واهتمت بخدمته، وإيجاد آليات للتعليم المستمر لكل شرائح المجتمع.

وأكد الدكتور شعث على أن الجامعات عززت الانتماء الوطني والقومي والقيمي، وأوجدت صلابة في مواجهة التحديات، بحث أصبحت الجامعات منصة للتواصل مع العالم الخارجي، والتفاعل معه بما يثري العطاء المحلي، ويعطي فرصة للإسهام في الحضارة العالمية.


 

x