عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر تختتم البرنامج التدريبي ” بناء القدرات في مجال التعليم الخاص”

اختتمت عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية مشروع “بناء قدرات العاملين في جمعية المغازي للتأهيل المجتمعي في مجال التعليم الخاص للأشخاص ذوي الإعاقة” الممول من وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، وقد انعقد الحفل الختامي للبرنامج بحضور الدكتور سعيد الغرة – نائب عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والمهندس باسل قنديل – رئيس قسم المشاريع بالعمادة، والأستاذ عاصم أبو شاويش– القائم بأعمال رئيس برنامج الإغاثة والخدمات الإجتماعية بالأونروا، والأستاذ حسن أبو حسين – مدير قسم الخدمات الاجتماعية بالأونروا، والأستاذ عادل أبو حشيش – رئيس مجلس إدارة جمعية المغازي للتأهيل المجتمعي، وعدد من مدربي البرنامج من داخل الجامعة وخارجها، والمتدربين من مدرسي ومدرسات الجمعية.

بدوره، رحب الدكتور الغرة بالحضور ، وشكر المدربين على ما بذلوه من جهد، والمتدربين على إلتزامهم بالتدريب، والوكالة على تقديمها التمويل لهذا المشروع، وتحدث الدكتور الغرة عن أهمية تطوير قدرات العاملين بشكل مستمر من أجل اكتساب الخبرة فيما يستجد من أمور في مجال العمل، موضحاً أن هذا البرنامج يأتي في سياق حرص العمادة وسعيها المستمر نحو خدمة المجتمع الفلسطيني.

من جانبه، عبر الأستاذ أبو حسين عن تقديره لمستوى الخدمة التي تقدمها العمادة والتي تنم عن التميز والريادة عبر تنفيذ المشاريع التي تلامس واقع المجتمع الفلسطيني، وأعرب عن أمله في استمرار العلاقة بين الجامعة والوكالة في تنفيذ مثل هذه المشاريع وغيرها.

ووقف الأستاذ أبو حشيش على نشأة جمعية التأهيل المجتمعي، وأنشطتها وبرامجها المختلفة، وشكر وكالة الغوث وعمادة خدمة المجتمع على تنفيذ هذا البرنامج لموظفي الجمعية، وبين الأستاذ أبو حشيش الهدف المرجو من تنفيذه، وهو: تزويد مدرسي ومدراسات الجمعية بخبرات ومهارات جديدة في تدريس الأشخاص ذوي الإعاقة، وكيفية التعامل معهم.

وجرى في ختام الحفل توزيع شهادات الشكر والتقدير على جميع المشاركين في البرنامج التدريبي من مدربين ومتدربين وغيرهم.

 

x