مركز التقنيات المساعدة و جمعية أطفالنا للصم يفتتحان برنامجاً تدريبياً حول مواءمة البيئة الجامعية للطلبة ذوي الإعاقة السمعية

افتتح مركز التقنيات المساعدة بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالتعاون مع جمعية أطفالنا للصم برنامجاً تدريبياً حول مواءمة البيئة الجامعية للطلبة ذوي الإعاقة السمعية، ويشارك في البرنامج (28) موظف وموظفة من الجامعة، وذلك بواقع (72) ساعة تدريبية؛ ويأتي البرنامج ضمن إجراءات تأهيل موظفي الجامعة للتواصل مع الطلبة ذوي الإعاقة السمعية منذ التحاقهم بالجامعة وحتى تخرجهم.

وحضر افتتاح البرنامج الدكتور نظمي المصري -عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والأستاذة الدكتورة سناء أبو دقة -عميد الجودة والتطوير، و المهندس حازم شحادة -مدير مركز التقنيات المساعدة، والأستاذ نعيم كباجة -مدير جمعية أطفالنا للصم، والأستاذ إيهاب المدهون -خبير لغة الإشارة، والمشاركون في البرنامج.

وأوضح الدكتور المصري أن البرنامج التدريبي يأتي في سياق الخطوات الأولى لافتتاح مركز للطلبة ذوي الإعاقة السمعية في الجامعة الإسلامية، واعتبرت الأستاذة الدكتورة أبو دقة أن البرنامج التدريبي يعزز التطوير الدائم لمهارات موظفي الجامعة، وأكد الأستاذ كباجة أهمية دمج الطلبة ذوي الإعاقة السمعية المجتمع عامة وفي الجامعة على وجه الخصوص؛ لمساعدتهم على إكمال مواصلة مسيرتهم التعليمية.
 

x