يفوز بالمرتبة الأولى في مسابقة المحكمة الصورية في القانون الجنائي الدولي

فاز فريق من طلاب قسم الشريعة والقانون بكلية الشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية بالمرتبة الأولى مناصفة مع فريق طلابي من كلية الحقوق بجامعة الأزهر في مسابقة المحكمة الصورية في القانون الجنائي الدولي، وانعقدت المسابقة بإشراف من المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، وبدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، وعقدت المسابقة بين ست فرق تنافسية من جامعات: الإسلامية، والأزهر، وفلسطين.

وعقدت فعاليات المحكمة الصورية يومي السبت والأحد السابع والثامن من أيلول/ سبتمبر الجاري في مطعم الروتس بمدينة غزة، وذلك بعد تدريب استمر مدة سبعة أشهر متواصلة، وقد شاركت الفرق الست في فعاليات المحكمة الجنائية حول قضية صورية تجسد واقع نزاع دولي يحاكي الواقع .

واحتدمت المنافسة في الجولة الأخيرة بين “فريق الدفاع” من قسم الشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية، و”فريق الإدعاء” من كلية الحقوق بجامعة الأزهر، حيث قدم كلا الفريقين مرافعة ختامية أدهشت لجنة الحكم والحضور من القانونيين والمحاميين والطلبة الذين أبدوا إعجابهم بأداء الفرق المتأهلة للمرحلة النهائية، وبعد التداول من هيئة التحكيم أعلن الأستاذ راجي الصوراني- رئيس المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان – فوز كل من “فريق الدفاع” من الجامعة الإسلامية، و”فريق الإدعاء” من جامعة الأزهر بالمرتبة الأولى.

 واعتبر الأستاذ الصوارني هذا الفوز خطوة على طريق تأهيل جيل من المحامين الفلسطينيين يكون قادراً على الدفاع عن القضايا التي تمس المجتمع الذي يعيش فيه وإبرازها أمام المحاكم الدولية، وقد حضر المسابقة من الجامعة كل من: الدكتور رفيق رضوان- عميد كلية الشريعة والقانون، والدكتور باسم بشناق- نائب العميد للبحث العلمي والدراسات العليا، والدكتور أيمن عبد العال- رئيس قسم الشريعة والقانون، ولفيف من المعنيين والمهتمين.

وجرى في ختام المسابقة تكريم مدربي الفرق المشاركة في المسابقة من جامعات: الإسلامية، والأزهر وفلسطين، والفرق الفائزة.

 

x