“مبادرون” ترسم له معالم النجاح .. دليلك SMS إبداع فلسطيني يتحدى الواقع

 

لم يستسلم لواقع الحال، ولم تثنيه عزائمه عن تحقيق أماله وطموحاته، رفض أن ينتظر دوره خلف طوابير البطالة في قطاع غزة، وعزم على امتطاء النهوض بالنفس، وانطلق نحو هدفه معلناً أن اليأس ليس له مكان في الحياة، محاولاً أن يصنع لنفسه أنموذجاً يحتذي به في دروب الإبداع  والنجاح .

دليلك SMS

الشاب سعود محمد رمضان (25)  عاماً، درس في قسم  نظم المعلومات الحاسوبية في جامعة القدس المفتوحة، انضم لمشروع ” مبادرون 2 ” لريادة الأفكار الإبداعية بتقديم مشروع دليلكSMS ، موضحاً فكرة مشروعه قائلاً :” يكمن مشروعي في إقامة شركة فلسطينية تقدم خدمات الاستعلامات والتسويق الإلكتروني، من خلال موقع Website وتقنية جديدة تستخدم الرد الفوري إلكترونياً، وتعتمد على الرسائل القصيرة SMS لمعظم المحلات الخدماتية والبيعية والشركات وأصحاب المهن” .

 

وعن أهم ما يميز المشروع أضاف الشاب رمضان : ” أهم ما يميز شركتنا أن موقعها إلكتروني يعرض جميع معلومات الاتصال والتواصل، مثل:  رقم الجوال، ورقم الهاتف، والعنوان كاملاً, والميزة التنافسية، والبريد الإكتروني، وروابط المواقع الخاصة بالمشتركين, وروابط FaceBook ، وروابط Twitter , وروابط  YouTubeالخاصة بالمشتركين، بالإضافة إلى أنه مدعم بألبوم صور توضيحي لكل مشترك “معلن” .

نضوج فكرة

ولفت الشاب رمضان إلى أن مشروع دليلك SMS يسهم في حل مشكلة الاتصال بالاستعلامات، التي لا توفر سوى رقم الهاتف، وحل مشكلة البحث في كتب الدليل التي تشعر الشخص بالملل والتعب و تصدر سنوياً مما يصعب تحديثه بشكل مستمر، عدا عن توصيل المواطن لكل ما يحتاجه من معلومات الاتصال والتواصل سواء  محلات خدماتية، أو بيعي،ة أو شركات، أو أصحاب مهن .

 

وتابع  الشاب رمضان حديثه قائلاً : “يتميز دليلكSMS   برخص الثمن، و يتم الاشتراك بالموقع وتقنية SMS باستخدام بطاقات الدفع المسبق لشحن رصيد يخول المشترك من تفعيل اشتراكه، إضافة إلى قدرة المشترك “المعلن” على  تغير البوم صوره وتغير معلومات الاتصال الخاصة به من خلال اسم المستخدم وكلمة المرور،  وأيضا عرض  ميزة تنافسية التي تميزه عن الآخرين ويمكنه أيضا استخدامها في الإعلان عن الحملات الخاصة به .

واستعرض الشاب رمضان فكرة مشروعه، مبيناً احتوائها على عدد من الأيقونات، منها: أيقونة للجهات الحكومية يتواجد بها جميع الأرقام  الخاصة بالجهات الحكومية من جامعات ومقرات، إضافة إلى إيقونة للمهنيين تتضمن أصحاف الحرف المهنية مرفقة بصور لأعمالهم إلى جانب مساحات إعلانية تشير إلى أصحابها المسجلين داخل الموقع  الذي يتميز بسهوله التعامل معه .

وعن كيفية نضوج الفكرة، بين الشاب رمضان أن الفكرة  في البداية كانت تقتصر على نطاق وزارة النقل والمواصلات؛ لمعرفة صاحب السيارة فوراً في حال حدوث حوادث السير، من خلال إرسال رقم السيارة للخادم فيتم الرد باسم صاحب السيارة مما يشكل ضبط كامل للأمن،  وأضاف لكن الفكرة لم تلقَ اهتماماً في أوساط الوزارة مما جعلنا نهتم بتوسيع النطاق ليصبح على صعيد الاستعلامات للمحلات وغيرها من الأماكن والأشخاص ذي المهن  المختلفة “.

مبادرون سبب نجاحي

وتحدث الشاب رمضان عن كيفية الالتحاق بمشروع مبادرون قائلاً : ” التحقت بمشروع مبادرون بعد رؤيتي لإعلان على موقع jobs   مفاده وجود مشروع يحتضن الأفكار الريادية بتوفير الدعم المالي واللوجستي الكامل لهذه المشاريع فالتحقت به وقدمت فكرتي”، وأضاف مبادرون قدمت لنا الخبرة الكافية لوضعنا على سلم النجاح واستكمال الطريق، ولم تدخر جهداً في دعمنا بترتيب أفكارنا من خلال التدريب الفني والإداري وتوفير كل ما يلزم للارتقاء بالمشروع  وإخراجه بالشكل المطلوب، وتوفير الوقت والجهد، إلى جانب تشكيل شبكة واسعة من العلاقات.

وعبر الشاب رمضان عن طموحه في أن ينطلق المشروع لنطاق أوسع من المجتمع الفلسطيني، بالخروج به إلى الخارج لإيجاد بدائل مطورة، وإنتاج خارطة إلكترونية وتطبيقات على الأجهزة الذكية مجاناً للاستفادة منها على مستوى العالم بأكمله.

x