ضمن مشروع مبادرون2 ..شركة “هديتي” نتاج الخبرة والموهبة

الموهبة والخبرة جمعتهم
لإطلاق شركتهم الخاصة “هديتي”، “هديتي”
شركة عاملة ضمن مشروع مبادرون “2” لتطوير ودعم الأفكار الريادية في الجامعة
الإسلامية بغزة، ويقوم على الشركة كل من : بسمة السوسي، وريهام السوسي، وخالد
سكيك.

” نهدف إلى تقديم خدمة
متكاملة للجمهور المحلي في مناسباته المختلفة بأسعار مناسبة” هذا ما قالته
بسمة السوسي والتفاؤل يشع من عينيها، وأضافت “إن موهبة ريهام في الاشغال
اليدوية والهدايا وخبرة خالد في مجال الإدارة والتسويق، وخبرتي في الحاسوب وبرامج
التصميم المختلفة هي التي جمعتنا”، مبينةً أن فكرة الشركة تقوم على تصميم
الهدايا عبر برامج الحاسوب، وتنفيذها، وتغليفها يدوياً، ومن ثم ترويجها إلكترونياً
عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والموقع الخاص بالشركة، وأخيراً توصيل الهدايا إلى
المستهلك أو الزبون إلى باب بيته، بأسعار منافسة ومناسبة.  

وعن تميز شركة
“هديتي” عن غيرها من الشركات المنافسة، قالت السوسي :”الجودة وخصوصية
الهدايا والأسعار المناسبة هي التي تميزنا عن باقي الشركات أو الافكار المنافسة
لنا”، موضحةً أنه تم توظيف التكنولوجيا الحديثة في خدمة وتطوير الهدايا
المقدمة وإضافة اللمسات المميزة لها، بالإضافة الى تسويقها الكترونياً، وأكدت
السوسي أن الشركة قادرة على تلبية احتياجات المجتمع في المناسبات المختلفة، مثل: الأفراح،
وحفلات التخريج، والخطوبة، وأسبوع المولود وغيرها من المناسبات، بجودة عالية
والكميات المطلوبة.

وشكرت السوسي القائمين على
مشروع مبادرون “2”؛ لجهودهم في خدمة أصحاب الأفكار الريادية، وتوفير لهم
الدعم المالي والمعنوي، إضافة إلى تقديم الاستشارات في مختلف المجالات من التسويق والتصميم،
لافتةً إلى أن المشروع يذلل العقوبات والصعوبات التي يواجهها أصحاب الأفكار
الريادية من خلال توفير خبراء واستشاريين ذوي كفاءة عالية، وفتح آفاق جديدة للعمل والتشبيك
مع الجهات المختلفة.

يذكر أن مشروع مبادرون
“2” لريادة الأعمال، هو مشروع يهتم ببناء ودعم المبادرين والخريجين، الذين
تتوفر لديهم الأفكار الريادية والتطويرية الطموحة، من خلال توفير الدعم الإداري والفني
بما يعزز نهضة المشروع، إلى أن يتحول إلى واقع عملي، ومشروع إنتاجي يمكن تسويقه محلياً،
أو إقليمياً، ويكون قادراً على التوسع والعمل في بيئة اقتصادية تأخذ دورها في عملية
التنمية الاقتصادية، وتنفذه عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالشراكة مع حاضنة
الأعمال والتكنولوجيا والجمعية الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات “بيكتا”
وبتمويل من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي ضمن برنامج تشغيل الشباب ومؤسسة
التعاون.

x