كلية الهندسة تشارك في اجتماع المكتب الإداري لشبكة كليات الهندسة في حوض البحر الأبيض المتوسط

شاركت كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية في اجتماع الجمعية العمومية لشبكة كليات الهندسة في حوض البحر الأبيض المتوسط، الذي انعقد هذا العام في مدينة سفسشيا في إيطاليا، حيث ينعقد الاجتماع بشكل شبه دوري في إحدى الدول الأعضاء المشاركة في هذه الشبكة، ومثل كلية الهندسة في الاجتماع الدكتور علاء الدين الجماصي- منسق شبكة”RMEI “، نائب عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة.



وكان الاجتماع موزع على عدة جلسات عمل ناقشت عدة قضايا، منها: اجتماع الجمعية العمومية القادم والمقرر عقده في القاهرة خلال الأشهر القليلة القادمة، ومشروع السفراء الشباب
GAMe حيث تم الاتفاق أن يعقد في مدينة سيفسشيا في شهر سبتمبر القادم، وعقد ورشة عمل من خلال الفيديو كونفرس في 16 مايو المقبل بالتعاون مع عدة دول مشاركة في محور المياه.


ووقف المشاركون في الاجتماع على مشروع الطاقة المتجددة والذكية الذي سيقدم للتمويل من قبل الاتحاد الأوروبي، وكيفية المشاركة في المؤتمر الذي سيعقد في مدينة فاس المغربية خلال الشهر المقبل.




وعلى هامش الاجتماع، تم تعزيز العلاقة مع جميع الأعضاء المشاركين في المكتب الإداري، وهم يمثلون عدة دول، مثل: إيطاليا، وفرنسا، والمغرب، وتونس، حيث تم الاتفاق على التواصل بخصوص مشروع “التراث المعماري” مع جامعة روما في إيطاليا وجامعة سالونيك في اليونان لتبادل الخبرات وإعداد مشروع مشترك،
حيث كان هذا اللقاء فرصة للتعريف بكلية الهندسة بالجامعة، وانجازاتها، والجوائز التي حصلت عليها في السنوات الأخيرة مما يسهم في تعزيز دور الكلية على مستوى الإقليمي و الدولي.


ويشار إلى أن الشبكة تضم في عضويتها أكثر من (73) كلية هندسة، ومؤسسة تعمل في المجال الهندسي، موزعة على (15) دولة من دول حوض البحر المتوسط، وكان الاجتماع في استضافة بلدية سيفسشيا وهي مدينة موجود فيها الميناء الرئيسي لروما الذي يطل على البحر المتوسط، وقد أهدى رئيس البلدية درع المدينة بالإضافة إلى صورة تشكيلية تمثل المدينة في العصور الماضية لأعضاء المكتب الإداري المشاركين في الاجتماع.


 


 


 

x