طالبات من جامعتي الإسلامية والأقصى يحتضن مبادرة “داعية على الطريق”


احتضنت طالبات من جامعي الإسلامية والأقصى مبادرة “داعية على الطريق” المنبثقة عن ملتقى صناع النجاح الأول بوزارة التربية والتعليم العالي، حيث تهتم المبادرة بنشر الوعي والإيجابية والخير بين الناس، وتحرص على تنمية روح العمل الجماعي من أجل خدمة الدين الإسلامي، والإسهام في بناء الشخصية الإنسانية المسلمة المتكاملة.


وترتكز المبادرة على ثلاثة محاور رئيسة، المحور الأول: يُعنى بتشغيل شاشات العرض في المطاعم وتغذيتها بمجموعة من العروض، منها: برنامج “لو كان بيننا” لأحمد الشقيري، وحلقات لبرنامج “احسبها صح” للدكتور أمجد قورشة، بالإضافة إلى تشغيل الفيديوهات في خمسة أماكن، منها: كافتيريا الجامعة الإسلامية.


وبخصوص المحور الثاني فيختص بوضع بوسترات جلدية في كافتيريا بعض الجامعات تحت عنوان: “على سنتك نعيش”، يحتوي على آداب الطعام، والتذكير بسنن النبي-صلى الله عليه وسلم-في الأكل.


أما عن المحور الثالث فيتعلق بتوزيع ملصقات على أصحاب بعض المؤسسات المجتمعية تحوي عباراتٍ دعوية، حيث تم طباعة (24) ألف ملصق، وتوزيعها على أكثر من ثلاثين مكان.


ومن الجدير بالذكر أن مبادرة “داعية على الطريق” تنفذ تحت مظلة ملتقى صناع النجاح الأول بوزارة التربية والتعليم العالي، وتنفذها طالبات من الجامعة الإسلامية وجامعة الأقصى بتمويل من عمادة شئون الطلبة بالجامعة الإسلامية، وبإشراف وحدة التوجيه والإرشاد الاجتماعي النفسي بالعمادة، والطالبات المشاركات في مبادرة “داعية على الطريق”، هن: إيمان يوسف السكني, وسمية عبد الناصر الكيالي, وميسون جهاد العايدي, وأمل محمد علي حسان, وأنيسة حسن الدهدار, وأفنان محمد أبو موسى.

x