أكثر من عشرين ألف طالب وطالبة توجهوا إلى مقاعد الدراسة:بدء الدراسة للفصل الدراسي الأول في الجامعة الإسلامية

بدأت في الجامعة الإسلامية بغزة الدراسة للفصل الدراسي الأول من العام الدراسي 2007-2008م، حيث توجه إلى مقاعد الدراسة أكثر من عشرين ألف طالب وطالبة، موزعين على كليات الجامعة العشرة، وهي: الطب، والهندسة، والعلوم، وتكنولوجيا المعلومات، والتمريض، والتجارة، والآداب، والتربية، والشريعة والقانون، وأصول الدين، وذلك في أكثر من خمسين برنامج يمنح درجة البكالوريوس، إلى جانب بدء الدراسة في برامج الدراسات العليا والتي انتظم فيها أكثر من ألف طالب وطالبة، موزعين على نحو عشرين برنامج يمنح درجة الماجستير.
وقد اطلع الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، يرافقه الدكتور عليان الحولي- مساعد نائب الرئيس للشئون الأكاديمية، رئيس وحدة الجودة، والدكتور خضر الجمالي – مدير دائرة العلاقات العامة.، على أجواء بدء الدراسة في الساعة الأولى من اليوم الأول للدراسة.
وهنأ الدكتور شعث الأسرة الأكاديمية والإدارية وطلاب وطالبات الجامعة بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، وحث الطلبة على المثابرة والجد والاجتهاد حتى يحققوا مستويات أكاديمية مرتفعة، ودعا أسرة الجامعة إلى المحافظة على عطائها وتميزها، والأخذ بأساليب التطوير في مختلف مجالات التعليم العالي.
وخلال جولته، أكد الدكتور شعث التزام الجامعة بالجودة في التعليم والإدارة، واستدل على ذلك بالشهادات المحلية والإقليمية والدولية التي حازت عليها الجامعة في أعقاب زيارات متعددة قام بها خبراء أكاديميون للجامعة، حيث شددوا على أن ما وصلت إليه الجامعة الإسلامية يجعلها في مصاف الجامعات الدولية.

البحث العلمي
وعلى صعيد البحث العلمي، أوضح الدكتور شعث أن الجامعة تشجع البحث العلمي، وتعطيه مساحة كبيرة على الرغم من متطلباته الكثيرة، وأضاف الدكتور شعث أن الجامعة خصصت جوائز ومنح للأساتذة لتعزيز نشاطهم العلمي، إلى جانب إقراراها منحاً لمشاريع التخرج المميزة، وحثها على عقد المؤتمرات العلمية الهادفة.

الرسوم الجامعية والقروض والمنح
وفيما يتعلق بالرسوم الجامعية وعلاقتها بالظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها قطاع غزة، أشار الدكتور شعث إلى أن الرسوم التي تحصل عليها الجامعة من الطلاب هي مصدر الدخل الرئيس للجامعة الذي تعتمد عليه في الأمور التشغيلية ودفع رواتب الموظفين، ولفت الدكتور شعث إلى الأسلوب الذي اتبعته الجامعة في العام الجامعي 2006-2007م للتغلب على تلك المعضلة والمتمثل في: دفع الطالب الجديد نصف ما عليه من الرسوم الجامعية، في الوقت الذي يدفع فيه الطالب القديم ثلث ما عليه من الرسوم، على أن يستكمل كلاهما دفع الرسوم المستحقة عليه خلال الفصل الدراسي، أو ينتظر إلى حين الإعلان عن نتائج البحث الاجتماعي للقرض الجامعي، وتابع الدكتور شعث أن أعداداً كبيرة من طلبة الجامعة استفادوا من تلك القروض.
وعن المنح الخارجية التي تأتي للجامعة، شدد الدكتور شعث على أن الجامعة مقيدة بتعليمات الجهة المانحة، ونوه إلى أن الاختيار يخضع لمعايير يتم بموجبها اختيار المستفيدين ووفقاً للأولوية، نافياً اعتماد مبدأ التميز بين طلبة الجامعة في الاستفادة من المنح والقروض.

حركة العمران
وعن حركة العمران في الجامعة، أوضح الدكتور شعث أن الجامعة بصدد الانتهاء من مبنى القاعات الدراسية المدرجة في قسم الطلاب، والذي من المقرر الانتهاء منه مطلع العام الجامعي القادم، ومضى قائلاً: أن ذلك يجري بالتزامن مع مبنيين آخرين قيد الإنشاء في مدينة العلوم الهندسية والتكنولوجية المقرر إقامتها على مساحة (140) دونم فوق الأراضي المحررة إلى الشمال من مدينة الزهراء، فضلاً عن افتتاح الجامعة مؤخراً مبنى جديداً للقاعات الدراسية في مركز الجامعة في جنوب قطاع غزة.




x