وفد من مؤسسة الإنتربال يقدر تشجيع الجامعة لطلبتها وإسهاماتها في التنمية المجتمعية

أبدى
أعضاء وفد مؤسسة الإنتربال تقديرهم للإسهامات التي تقدمها الجامعة فيما يخص تحفيز
الطلبة وتشجيعهم، وصقل مواهبهم وقدراتهم، وأثنى أعضاء الوفد على حرص الجامعة على
المشاركة في التنمية المجتمعية، ودمج مصابي ومعاقي الحرب على قطاع غزة عام 2008م
في الحياة الاجتماعية في إشارة واضحة إلى مشروع إرادة بالجامعة الإسلامية.

وكان
وفد من مؤسسة إنتربال زار الجامعة الإسلامية والتقى الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس
الجامعة، وكان على رأس الوفد السيد حازم أبو شعبان، وحضر اللقاء من الجامعة
الدكتور أحمد المبحوح –رئيس مركز تنمية الموارد، والدكتور رائد صالحة –مدير دائرة
العلاقات العامة، والأستاذ حسام عايش –منسق المنح الخارجية بمكتب نائب الرئيس
للشئون الخارجية.


وأشاد
الدكتور شعث بالعلاقات القوية التي تربط الجامعة الإسلامية مع الإنتربال، وقدر
عالياً الجهد الكبير الذي يقوم به الدكتور عصام يوسف –نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة
الإنتربال، وأكد الدكتور شعث أن الجامعة تسعى جاهدة لتقديم الأفضل وتجويد الخدمات
المقدمة، وإثراء مستوى مخرجات عملها، وتحدث الدكتور شعث عن شبكة العلاقات الواسعة
التي تربط الجامعة الإسلامية بقرابة (40) جامعة أوروبية، إلى جانب علاقات التعاون
الأكاديمي التي تربط الجامعة بالعديد من الجامعات الماليزية والتركية وجامعات جنوب
إفريقيا.


وعرض
الدكتور شعث جانباً من الإنجازات الطبية التي حققتها الجامعة تحت الحصار، ومنها:
افتتاح كلية الطب، وتخريج الفوج الأول من طلبتها، والشروع بإقامة مستشفى الصداقة
التركي الفلسطيني المتوقع افتتاحه مطلع العام القادم، ولفت الدكتور شعث إلى عدد من
مشاريع رعاية الإبداعات الطلابية، ومنها: مشروع “مبدعون” ومشروع
“مبادرون”.


x