وفد من قافلة أميال من الابتسامات (21) يصف الجامعة الإسلامية بـ ” الصرح الشامخ”

زار الجامعة الإسلامية بغزة وفد من قافلة أميال من الابتسامات (21)، وكان على رأس الوفد علي بادحدح، والتقى الوفد معالي النائب جمال ناجي الخضري- رئيس مجلس الأمناء، والدكتور كمالين كامل شعث- رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور طالب أبو شعر- نائب رئيس الجامعة لشئون البحث العلمي، والأستاذ الدكتور أسعد أسعد- نائب رئيس الجامعة للشئون الخارجية، والدكتور أحمد المبحوح- رئيس مركز تنمية الموارد، والدكتور رائد صالحة- مدير دائرة العلاقات العامة.

وأثنى معالي النائب الخضري على العلاقات الوطيدة التي تربط الجامعة الإسلامية بالعديد من المؤسسات العربية التي وقفت إلى جانب الجامعة على مدار (35) عاماً، وقدمت لها الدعم المادي والمعنوي، وعبر عن تقدير الجامعة لأصدقائها في الدول العربية والأجنبية، ووقف معالي النائب الخضري على مشاريع الجامعة الاستراتيجية، مثل: مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني، ومدينة فلسطين الطبية، ومشروع إرادة لرعاية معاقي الحرب على قطاع غزة عام 2008م.

وتحدث الدكتور شعث عن مسيرة تطور الجامعة على مدار (35) عام، وأكد أن الجامعة تقدم نموذجاً للمؤسسة الإسلامية العصرية، وتبين أن الدين الإسلامي دين عالمي، وتحرص من خلال مناهجها الدراسية على مواكبة التطورات العالمية في بيئة التعليم العالي، ونشر القيم الإسلامية التي هي بالأساس قيم عالمية.

وأكد الدكتور بادحدح أن الجامعة الإسلامية تقدم نموذجاً متميزاً للمؤسسة الأكاديمية الإسلامية، وقال: “لم نتصور أن يكون في قطاع غزة مثل هذا الصرح الكبير .. نحن نرى أن الجامعة تقوم بعمل دؤوب جدير أن يحترم ويقتدى به“.

x