حاضنة تكنولوجيا المعلومات تنظم ورشة عمل لعرض نتائج دراسة حول تقييم استخدام تقنية المعلومات والاتصالات في المؤسسات الصناعية في قطاع غزة

نظمت حاضنة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالجامعة الإسلامية ورشة عمل لعرض نتائج وتوصيات دراسة حول “تقييم استخدام تقنية المعلومات والاتصالات في المؤسسات الصناعية في قطاع غزة” كانت قد أجرتها وحدة البحوث والدراسات التجارية بكلية التجارة بالجامعة الإسلامية، وحضر الورشة الدكتور ماهر صبرة -مساعد نائب الرئيس الجامعة لشئون تكنولوجيا المعلومات، رئيس إدارة تكنولوجيا المعلومات، والدكتور علاء الدين الرفاتي –عميد كلية التجارة، والدكتور ماجد الفرا –نائب عميد كلية التجارة، مدير الورشة، ولفيف من ممثلي الوزارات، والهيئات، والمهتمين.
وبين الدكتور الفرا أن الدراسة أجريت على (500) منشأة صناعية في جميع محافظات قطاع غزة، اشترط في تلك المؤسسات أن تضم على الأقل (10) موظفين، ورأس مال لا يقل عن (30.000) دولار، وأوضح أن الدراسة هدفت إلى تقييم واقع تقنية المعلومات والاتصالات في المؤسسات الصناعية في قطاع غزة، وإنشاء قاعدة بيانات للمؤسسات الصناعية والتجارية في قطاع غزة تستفيد منها جميع المؤسسات: الحكومية، والأهلية، والخاصة.

نتائج الدراسة
وذكر الدكتور الفرا أن الدراسة انتهت إلى أن معظم الشركات تستخدم الحاسوب الشخصي بشكل كبير، وأن جميع الحواسيب ذات مواصفات حديثة، وأوضح أن الدراسة كشفت أن معظم الشركات تستخدم نظام التشغيل ويندوز في جميع عملياتها المحاسبية والإدارية، في الوقت الذي تستخدم نسبة قليلة منها نظام لينكس، وأنظمة أخرى.
وبين الدكتور الفرا أن أكثر من (60%) ممن شملتهم العينة متصلون بالإنترنت، ويستخدمون اشتراك ADSL بسرعة 512))kbs، في الوقت الذي تمتلك فيه نسبة قليلة منهم صفحة إلكترونية خاصة بالشركة.
وأشار الدكتور الفرا أن الدراسة خلصت إلى أن (16%) من الشركات تقدم خدمات ومعلومات عبر الإنترنت، وأن معظم الشركات التي لها صفحة إلكترونية تستخدم الإنترنت لعمليات الشراء، فضلاً عن وجود علاقة طردية بين وجود قسم حاسوب بالمنشأة، واستخدام الإنترنت والبريد الإلكتروني، وأوضح أن الدراسة بينت أن عدد الموظفين الذين يستخدمون الإنترنت يزيد عند القيام ببرامج تدريبية لطاقم العمل في المنشأة.

حاضنة تكنولوجيا المعلومات
من ناحيته، ذكر الدكتور صبرة أن حاضنة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالجامعة بصدد عرض نتائج دراسة أخرى تهدف إلى إيجاد وسائل وطرق يمكن من خلالها توظيف تقنية المعلومات والاتصالات للارتقاء بالمنشأة وتطوير نظامها الإداري والإنتاجي، وأكد الدكتور صبرة أن الجامعة خرجت مختصين من مهندسين ومبرمجين أثبتوا كفاءة عالية في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وتحدث عن المنحة التي حصلت عليها الجامعة من برنامج Info Dev الممول من البنك الدولي، والتي تقوم على إنشاء حاضنة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الجامعة، إلى جانب عمل حملات توعية للمؤسسات الصناعية والتجارية في قطاع غزة بأهمية حاضنات الأعمال، ودورها في تحسين ورفع أداء وكفاءة تلك المؤسسات.

x