وفد تضامني من حركة التوحيد والإصلاح المغربية يزور الجامعة

زار وفد تضامني من حركة التوحيد والإصلاح المغربية الجامعة الإسلامية بغزة, حيث كان في استقبال الوفد الأستاذ الدكتور محمد شبات- نائب رئيس الجامعة  الإسلامية للشئون الأكاديمية, والأستاذ الدكتور طالب أبو شعر- نائب رئيس الجامعة لشئون البحث العلمي, والدكتور رائد صالحة- مدير دائرة العلاقات العامة, وكان على رأس الوفد الدكتور أحمد كافي- رئيس قافلة التضامن المغربية, وممثل حركة التوحيد والإصلاح المغربية, وسعادة الأستاذة كوثر الشريع- مستشار رئيس الحكومة المغربية, والأستاذ حميد زاتني- ممثل حزب العدالة والتنمية.




من جانبه, رحب الأستاذ الدكتور شبات بالوفد الزائر, وتطرق إلى صور عناية الجامعة الإسلامية بتقديم الصورة الحضارية للإسلام من خلال البرامج التي تطرحها والقيم التي تتمسك بها, وتحدث عن نشأة وتطور الجامعة على الصعيدين الأكاديمي والعمراني, واستعرض الأستاذ الدكتور شبات الخدمات التي تقدمها الجامعة لما يزيد عن (21.000) طالب وطالبة يدرسون في إحدى عشرة كلية وموزعين على نحو (115) برنامجاً أكاديمياً.




بدوره, عبر الدكتور كافي عن سعادته بزيارة أرض غزة, وأشاد بدور الجامعة الإسلامية في خدمة عموم أبناء الشعب الفلسطيني من خلال إسهاماتها الجادة في الحقول الأكاديمية والعلمية والمجتمعية, وقدر الدكتور كافي للجامعة مثابرتها لتحقيق الريادة في العلم والمعرفة.



من ناحيتها, قالت السيدة الشريع: “حضورنا لغزة فيه تشريف لنا، وتكليف حتى نكون سفراء لكم في بلادنا… غزة بالنسبة لنا مدرسة في الصبر والعزة والكرامة”, وأكدت السيدة الشريع أن الحرص على الحضور للجامعة يبرز أهمية الجامعة في غرس القيم والمبادرة السامية من ناحية، ودورها الواضح في الحراك الفكري والإقبال العلمي وتقديم أفضل العلوم لطلبتها من ناحية أخرى.

x