دراسة علمية حديثة حول اتجاهات انتشار الطفيليات المعوية في قطاع غزة 1998- 2007


توصلت دراسة علمية حديثة عن انتشار الأمراض الطفيلية في قطاع غزة إلى استمرارية توطن الطفيليات المعوية، وشملت الدراسة التي استمرت لمدة عشر سنوات سجلات المرضى في وزارة الصحة، ورصدت 471,688 سجلاً من جميع الأعمار حيث تم فحص عينة غائط واحدة لكل مريض في مختبرات مراكز الرعاية الصحية الأولية في الخمس محافظات في قطاع غزة، وأظهرت الدراسة أن 116,261 مصابون بالطفيليات المعوية بمعدل شيوع 24.6% وكانت الطفيليات المعوية (الانتاميبا هسيتوليتكا، دسبار، والجيارديا لامبليا) الأكثر شيوعاً، مع وجود تفاوت واضح في انتشار الطفيليات بسبب الموسم، وأوضحت الدراسة أن هناك كثير من عوامل الخطر ساهمت في بقاء واستيطان هذه الطفيليات، مثل: الصرف الصحي، وتلوث البيئة، وانتشار القمامة، ونقل الخضار على الحيوانات من وإلى الأسواق وغيرها، وبينت الدراسة أن الطفيليات ما زالت تشكل مشكلة صحية وهناك تفاوت في الانتشار  من سنة 1998 حتى سنة 2007.


وأوصت الدراسة أن بضرورة مراجعة السجلات الصحية دورياً من قبل السلطات الصحية وفحص عينة براز واحدة يجب مراجعته بدقة.


وأشرف على الدراسة الدكتور عدنان الهندي -الأستاذ المشارك في علم الطفيليات الطبية، وجزئياً شارك في الدراسة الباحثة ميرفت اللوح وتم قبول الدراسة في المجلة التركية الطبيةTurkish Journal of Medical Sciences ، والتي ستنشر أوائل يناير 2013.

x