اختتام احتفالات تخريج فوج “التميز والإبداع” في الجامعة الإسلامية





اختتمت الجامعة الإسلامية بغزة احتفالات تخريج الفوج الحادي والثلاثين فوج “التميز والإبداع” بتخريج دفعة جديدة من طالبات كلية التربية في تخصصي: تعليم العلوم، وتعليم الرياضيات، وطلبة كلية الهندسة، وشملت الاحتفالات خريجي وخريجات الفصل الصيفي من العام الدراسي 2011-2012م، والفصل الأول من العام الدراسي 2012-2013م، وانعقد حفل التخريج في يومه الأخير في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة بحضور معالي النائب جمال ناجي الخضري –رئيس مجلس الأمناء، وأعضاء مجلس الأمناء، والدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، وأعضاء مجلس الجامعة، والأستاذ الدكتور عليان عبد الله الحولي– عميد كلية التربية، والأستاذ الدكتور شفيق مسعود جندية– عميد كلية الهندسة، وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية في كليتي: التربية، والهندسة، والخريجون والخريجات، وذووهم.



الثقة بالجامعة الإسلامية


بدوره، أكد معالي النائب الخضري أن ما قدمته الشعوب العربية والإسلامية، والحكومات، والمؤسسات الرسمية وأصدقاء الجامعة الإسلامية لها فيما يتعلق بدعم الطلبة، والمختبرات العلمية، والمباني، جاء نتيجة الثقة الكبيرة التي تتمتع بها الجامعة لدى كل هذه المؤسسات والأفراد، ورد معالي النائب الخضري على تساؤل الوفود الزائرة للجامعة الإسلامية من الدول العربية والأجنبية “كيف استطعتم تحقيق كل هذه الانجازات للجامعة وأنتم شعب محاصر وتعيشون تحت الاحتلال؟” بقوله:” تمكنا من تحقيق ذلك بالإيمان بالله، والاعتماد عليه، والثقة بالنفس، والعمل بروح الفريق، وتكامل الأداء، ووضوح الرؤية، وتحديد الهدف، ونصح معالي النائب الخضري الخريجين والخريجات أن يحافظوا على ما تعلموا في الجامعة الإسلامية من حب العمل، والعمل بروح الفريق، والتميز والإبداع، والوسطية، والخلق الكريم.



عضوية الجامعة الفاعلة


من ناحيته، لفت الدكتور شعث إلى حرص الجامعة الإسلامية على التواصل الدائم والمثمر مع العالم الخارجي وخاصة الجامعات والمؤسسات الأكاديمية على كافة المستويات الذي يترجمه عضوية الجامعة الفاعلة في الاتحادات الجامعية المختلفة، ومنها: اتحاد الجامعات العربية، ورابطة الجامعات الإسلامية، واتحاد الجامعات الإسلامية ، ورابطة جامعات البحر الأبيض المتوسط، والاتحاد الدولي للجامعات،  وقال الدكتور شعث: “نرجو من الله أن نكون قد قمنا بواجبنا تجاه أبنائنا الطلبة من خلال تبني المنهج الوسطي الملتزم الذي تترجمه الروح الأبوية الحانية بين أعضاء هيئة التدريس من ناحية والطلبة من ناحية أخرى”.



كلمة الخريجين


وألقى الخريج محمد ماجد النونو- كلية الهندسة/ هندسة بيئية- كلمة الخريجين والخريجات الخريجين،  ودعاهم فيها إلى السعي الجاد لتوسيع معارفهم وتنمية قدراتهم ومهاراتهم، والانخراط في عملية التنمية، وحثهم على إجراء الأبحاث والدراسات العلمية التي تلامس احتياجات المجتمع.



بروتوكول التخرج


وقد طلب كل من الأستاذ الدكتور الحولي، والأستاذ الدكتور جندية من رئيس مجلس الأمناء، ورئيس الجامعة استكمال مراسم تخريج الطلبة بعد الإطلاع على نتائجهم والتأكد من استيفائهم متطلبات التخرج.


                               للاطلاع على أسماء الخريجين والخريجات                         


 

x