تحت شعار من أجل تعليمهم نساهم:الجامعة تقيم حفل إفطار خيري لدعم طلبتها المحتاجين

أقامت الجامعة الإسلامية أمس حفل إفطار خيري لدعم طلبة الجامعة الإسلامية المحتاجين، وذلك في إطار الحملة التي تقوم بها لدعم هؤلاء الطلبة تحت شعار: “من أجل تعليمهم… نساهم”، وقد حضر حفل الإفطار الذي أقيم في حديقة الجامعة الإسلامية النائب المهندس جمال ناجي الخضري-النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني، رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية، وأعضاء مجلس الأمناء، والدكتور كمالين كامل شعث-رئيس الجامعة، وأعضاء مجلس الجامعة، ومدراء المراكز والوحدات، وعدد من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، والدكتور كمال غنيم-عريف الحفل، وجمع كبير من ممثلي المؤسسات، والشخصيات المجتمعية والاعتبارية.
البيئة الجامعية النموذجية
وفي كلمته أمام حفل الإفطار، أكد النائب المهندس الخضري على أن الجامعة الإسلامية توفر لطلبتها البيئة الجامعية النموذجية، والمرافق النوعية، وشدد النائب المهندس الخضري على اهتمام الجامعة بحق الطلبة في التعليم في إشارة منه إلى الشعار الذي ترفعه الجامعة والداعي إلى عدم حرمان الطلبة من التعليم بسبب الظروف الاقتصادية العصيبة الناتجة عن الحصار الشامل المضروب على قطاع غزة.
واستعرض النائب المهندس الخضري الإنجازات المتعددة التي حققتها الجامعة الإسلامية مؤخراً، وتناول رسالة الجامعة الإسلامية القائمة على أنها جامعة لكل أبناء الشعب الفلسطيني، لافتاً إلى الزيادة المستمرة في أعداد الطلبة الذي يلتحقون بالجامعة لإكمال مسيرتهم الأكاديمية، ودعا النائب المهندس الخضري المؤسسات والشخصيات الاعتبارية والمجتمعية إلى أخذ دورها في دعم ومساعدة الطلبة المحتاجين.
مساعدة الطلبة المتفوقين
بدوره تناول الدكتور شعث الآثار التي قد تترتب على عدم التحاق الطالب بالدراسة نتيجة الظروف الاقتصادية العصيبة، خاصة إذا كان من الطلبة المتفوقين، وحذر من النتائج التي قد تهدد مستقبل الشباب الجامعي نتيجة لافتقاده جهة محسنة يمكنها أن تتكفل بنفقات دراسته الجامعية وتحدث الدكتور شعث عن حاجة عدد كبير من الطلب إلى المساعدة ودفع القسط الأدنى من الرسوم الدراسية، وأشاد بمواقف المؤسسات الخيرية والمؤسسات الوطنية والشخصيات الاعتبارية والمجتمعية والمحسنين الذين يهتمون بدعم ورعاية الطلبة المحتاجين، وتحدث الدكتور شعث عن نظام المنح والمساعدات والقروض التي يستفيد منها طلبة الجامعة الإسلامية.

x