وفد من قسم الهندسة المعمارية يشارك في ورشة عمل حول تراث الأقليات في ألمانيا

شارك وفد من قسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية في ورشة عمل حول تراث الأقليات في ألمانيا، وضم الوفد كل من: الدكتور أحمد محيسن – رئيس قسم الهندسة العمارية،  والدكتور محمد الكحلوت – مدير مركز عمارة التراث (إيوان)، وثلاثة من طلاب المستوى الرابع بقسم الهندسة المعمارية، وقد انعقدت الورشة في جامعة الباهاوس بمدينة فايمر في ألمانيا خلال شهر تموز/ يوليو الجاري.

 وقد تناولت الورشة مناقشة قضايا متعددة تتعلق بالتخطيط للأقليات في المجتمعات الأوروبية والعربية، ودور التراث الثقافي والحضاري في زيادة الترابط وجسر الهوه بين فئات المجتمع المختلفة، وقد قدم الدكتور محيسن بهذا الصدد مداخلة حول تجربة الجامعة الإسلامية في الحفاظ على موقع تل أم عامر الأثري، والذي يعود للحقبة المسيحية من تاريخ غزة، وأكد أن اختلاف الدين أو العرق لم يكن في يوم من الأيام عائقاً أمام حفظ تراث الأقليات وإبرازه للمجتمع على أنه تراث فلسطيني يشترك فيه الجميع،  ويعبر عن غنى وتنوع ثقافي وحضاري للمجتمع الفلسطيني، وقدم الدكتور الكحلوت مداخلة حول دور مركز عمارة التراث (إيوان) في حفظ التراث المعماري المحلي، والنشاطات المختلفة التي يقوم بها لزيادة الوعي بأهميته وضرورة الحفاظ عليه، وأشار إلى بعض الإنجازات التي قام بها المركز، وخاصة في حفظ الكثير من البيوت والمواقع الأثرية في البلدة القديمة بغزة، وأثر ذلك على حفظ الهوية المحلية.

وقد التقى الوفد المشارك بالبروفيسور فرانك ايكارت- مدير المشروع، والمهندس عائد المصري -منسق زيارة وفد كلية الهندسة بجامعة الباهاوس، وتم مناقشة سبل التعاون المشترك في مشاريع مستقبلية تعود بالفائدة على الجانبين.    

ومن الجدير بالذكر أن هذه الورشة تأتي ضمن فعاليات مشروع التعاون المشترك الذي يربط بين كل من  كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية وكليات الهندسة في كلٍ من جامعة الباهاوس الألمانية، وجامعة الإسكندرية بمصر والممول من مؤسسة الداد الألمانية، والذي يستمر لثلاث سنوات متتالية تعقد في كل سنة منها ورشة عمل مشتركة في إحدى الدول المشاركة.

 

 

x