خلال زيارته لمشروع إرادة .. دولة رئيس الوزراء: مشروع إرادة يعكس إصرار الشعب الفلسطيني ويعبر عن وجهه الحضاري

 

وصف دولة الدكتور إسماعيل عبد السلام هنية- رئيس الوزراء الفلسطيني، الجامعة الإسلامية بغزة أنها “جامعة رائدة”؛ وأرجع ذلك لاحتضانها عدداً كبيراً من المشاريع النوعية, ودلل دولة الدكتور هنية على إرادة وريادة الجامعة بالنقلة النوعية التي شهدتها منذ أن بدأت بالخيام إلى أن أصبحت اليوم صرحاً علمياً يشار له بالبنان, وقدر دولة الدكتور هنية حصول الجامعة الإسلامية على عدد من الجوائز العلمية الرفيعة التي تسجل في سجل إنجازات الشعب الفلسطيني, وشدد على أن مشروع إرادة يعكس حرص وإصرار الشعب الفلسطيني على عدم الاستسلام لليأس, وأكد أن المشروع يعبر عن الوجه الحضاري والعزم على تقديم الواجب لشريحة مصابي الحرب الأخيرة على قطاع غزة.

وشكر دولة الدكتور هينة الحكومة التركية وعلى رأسها دولة السيد رجب طيب أردوغان- رئيس وزارء الجمهورية التركية لرعايتها مشروع إرادة لرعاية معاقي حرب غزة, وشدد دولة الدكتور هينة على حسن تسمية المشروع بإرادة لعمق القيم والمعاني الإيجابية التي يحملها.

وردت أقوال دولة الدكتور هينة خلال زيارته للجامعة الإسلامية للوقوف عن كثب على مشروع إرادة لرعاية مصابي حرب غزة, حيث كان في استقباله معالي النائب جمال ناجي الخضري- رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية, والدكتور محمد العكلوك- نائب رئيس مجلس الأمناء, والأستاذ خالد الهندي- أمين سر مجلس أمناء الجامعة الإسلامية, والأستاذ الدكتور محمد شبات- نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الأكاديمية, والدكتور يحي السراح- نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الإدارية, والدكتور طالب أبو شعر- نائب رئيس الجامعة لشئون البحث العلمي, والدكتور فهد رباح- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر.

من ناحيته, أكد معالي النائب الخضري على أن مشروع إرادة يعبر عن اهتمام الجامعة الإسلامية الكبير بتقديم خدمات للمصابين تعطيهم الأمل في المستقبل, ولفت إلى هذا الدور ينبثق من مهمة الجامعة تجاه خدمة المجتمع، والإسهام في عملية التنمية الشاملة, وبين معالي النائب الخضري أنه تم تطوير مشروع إرادة ليصبح مركز تأهيل وتشغيل للفئة المستهدفة بما يضفي البعد التنموي على المشروع, وقدر معالي النائب الخضري عالياً اهتمام دولة الدكتور هينة بالمشاريع التنموية وحرصه على تشجيع النماذج الناجحة, وشكر الحكومة التركية ممثلة برئيس الوزراء السيد رجب طيب أردوغان لرعايتها لمشروع إرادة.

واستمع دولة الدكتور هينة إلى شرح مفصل حول مشروع إرادة قدمه المهندس عمار المصري- مدير المشروع, ثم تجول في مرافق المشروع حيث زار  الورش الحرفية التي تشمل: الحفر على الخشب، والرسم على الزجاج وتشكيل السيراميك، وحرفة النجارة، وحرفة دهان الأثاث، وحرفة تنجيد الأثاث، وتجليد الكتب .

x