الجودة الإدارية ووزارة المرأة والأسرة تختتمان برنامجاً تدريبياً لعدد من العاملات في الجامعة حول الأمن الأسري

 


اختتمت وحدة الجودة الإدارية بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع مشروع ائتلاف توعية المرأة بوزارة المرأة والأسرة برنامجاً تدريبياً لعدد من العاملات بالجامعة حول الأمن الأسري، وانعقد البرنامج التدريبي بواقع (20) ساعة تدريبية، وأشرف على البرنامج نخبة من المدربين، وتضمن البرنامج عدة موضوعات، منها: التأصيل الشرعي للأمن في الإسلام، والأمن النفسي الاجتماعي والفكري والصحي وعلاقتهم بالأمن الأسري من حيث التعريف والمعوقات، والأمن التكنولوجي وتكنولوجيا السلوك الإنساني وعلاقته بالأمن الأسري، والأمن القانوني والأمن السياسي وعلاقتهما بالأمن الأسري، والوضع الحالي في قطاع غزة وتأثيره على موضوع الأمن، ومهددات الأمن الأسري، ودورك كمختصة ودور المؤسسة في تحقيق الأمن الفردي والأسري، وتعزيز دور الأسرة في تحقيق الأمن الأسري، وانعقد حفل اختتام البرنامج بحضور الأستاذة منور نجم- مندوبة الجامعة في مشروع ائتلاف توعية المرأة، والأستاذة أميرة هارون- مدير عام التخطيط والسياسات بوزارة المرأة والأسرة، والأستاذة كفاح الرملي- مدير عام دائرة العمل النسائي بوزارة المرأة والأسرة، والأستاذ جبر أبو صبحة- رئيس قسم التدريب والتطوير في وحدة الجودة الإدارية، والأستاذة إيمان عمار- منسق دورة “الأمن الأسري”.


من جانبها، أشارت الأستاذة هارون إلى الهدف الرئيس من مشروع ائتلاف توعية المرأة وهو النهوض بمستوى الوعي العام لدى فئة المرأة الفلسطينية، ووقفت الأستاذة هارون على آلية عمل الائتلاف، والإنجازات التي حققها الائتلاف على صعيد الوزارات والمؤسسات التعليمية والمجتمعية، وقدرت للجامعة الإسلامية دورها الفاعل في دعم أنشطة وبرامج الائتلاف، وتشجيعها الدائم لعقد البرامج والدورات التدريبية النوعية في مختلف المجالات التي تخدم المرأة الفلسطينية، وتحدثت عن دور المرأة الفلسطينية في التنشئة الاجتماعية والتنمية باعتبارها مكون أساسي من مكونات الأسرة.


 


 

x