وفد من البنك الدولي ومشروع التعليم العالي بوزارة التربية والتعليم العالي يزور الجامعة الإسلامية لمتابعة تنفيذ مشروع تطوير برنامج التكنولوجيا الحيوية

زار وفد من البنك الدولي الجامعة الإسلامية بغزة لبحث تطورات مشروع التكنولوجيا الحيوية، والمشاريع التي قدمتها الجامعة للتمويل من صندوق تطوير الجودة التابع لوزارة التربية والتعليم العالي، وقد كان في استقبال الوفد الأستاذ الدكتور رفعت رستم- نائب رئيس الجامعة الإسلامية للعلاقات الخارجية و تكنولوجيا المعلومات، والدكتور عليان الحولي- مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، ورئيس وحدة الجودة، والدكتورة سناء أبو دقة-نائب رئيس وحدة الجودة، والدكتور عبد الله عابد -منسق برنامج التكنولوجيا الحيوية بكلية العلوم في الجامعة الإسلامية، والأستاذ تامر الفسيس -إداري المشروع- وقد ضم وفد البنك الدولي كلاً من: الأستاذة سميرة حلس- مديرة المشاريع في قسم التنمية في البنك الدولي بغزة، والدكتور هاني نجم- منسق برنامج التعليم العالي بوزارة التربية والتعليم، والأستاذة سارة مهنا- المساعدة الإدارية في مكتب منسق غزة لمشروع التعليم العالي.
وقد عرض الدكتور عابد إنجازات مشروع برنامج تطوير الجودة “QIF” التابع لمشروع التعليم العالي، والممول من البنك الدولي بالتعاون مع كل من جامعة صباح في ماليزيا وجامعة العلوم والتكنولوجيا في الأردن، ووزارة الزراعة الفلسطينية، وبين الدكتور عابد أنه تم التغلب على الظروف العصبية التي أفرزها الحصار، وما رافقها من صعوبة سفر أعضاء هيئة التدريس والطلبة إلى جامعة صباح وجامعة العلوم والتكنولوجيا للتدريب على استخدام عدد من الأجهزة بنشاطات أخرى يمكن تنفيذها محلياً بالاستعانة بالخبرات الموجودة في فلسطين، أو من خلال الاستعانة بتقنيات التعلم عن بعد، وذكر الدكتور عابد أن البرنامج يهدف للارتقاء بالتقنيات الحيوية واستخداماتها في المجتمع الفلسطيني، خاصة أنه يخدم قطاعات مختلفة، منها: القطاع الصحي، والزراعي، والبيئي، والغذائي، وأثنى الدكتور عابد على موافقة البنك الدولي على شراء مجموعة جديدة من الأجهزة لصالح البرنامج.
وقد زار الوفد مكتب منسق البرنامج في مبنى الإدارة، واطلع على إنجازات المشروع، كما تفقد مختبرات التكنولوجيا الحيوية في المختبرات العلمية، وأبدى الوفد إعجابه بالأجهزة المتوفرة.

x