وفد من قافلة أمناء الأقصى المصرية يزور الجامعة

 


زار الجامعة الإسلامية بغزة وفد من قافلة أمناء الأقصى المصرية، وكان في استقبال الوفد الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور محمد شبات –نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والدكتور يحيى السراج –نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، والأستاذ الدكتور ماهر الحولي –عميد شئون الطلبة، والدكتور أحمد عرابي الترك –نائب عميد شئون الطلبة، والدكتور رائد صالحة –مدير دائرة العلاقات العامة، والطالب عبد الرحمن مهنا- رئيس مجلس الطلاب، والطالبة آية جاد الله- رئيس مجلس الطالبات، وكان على رأس الوفد الداعية وجدي العربي.



بدوره، رحب الدكتور شعث بالوفد الزائر، وأطلعه على الحياة الأكاديمية في الجامعة الإسلامية، لافتاً إلى أن الجامعة تهتم في إطار ثقافتها الإسلامية بتدريس علوم الحياة العصرية، وأشار الدكتور شعث إلى كفاءة خريجي الجامعة الإسلامية الذين تبوءوا أماكن مرموقة في أعمالهم، وشدد الدكتور شعث على أن الجامعة تخرج الإنسان الذي يواجه الظروف الصعبة والتحديات، وأثنى الدكتور شعث على زيارة القافلة التي تعزز صمود الشعب الفلسطيني فوق أرض الرباط.




من ناحيته، أكد الأستاذ الدكتور الحولي على أن الشباب هم عماد الأمة، ودعا الشباب إلى أن يضعوا نصب أعينهم رؤية للحياة يرسموا من خلالها الخطوات المستقبلية، ولفت الأستاذ الدكتور الحولي إلى أن الجامعة تعنى بالشباب وتحرص على توفير مقومات البيئة الأكاديمية النموذجية، إلى جانب صقل مهارات ومواهب الطلبة.



بدوره، اعتبر الداعية العربي أن الجامعة الإسلامية بغزة تعتبر وساماً من أوسمة الحرية والشهامة والفخر، ووصفها بأنها صرحاً شامخاً عظيماً يرعى الطلبة رعاية نموذجية، مشيداً باحتضان الجامعة للطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وأشاد الداعية العربي بتخريج الجامعة للشباب المثقفين الأكفاء، ورفع نسبة المتعلمين في المجتمع.


وتجول الوفد في عدد من مرافق الجامعة، وأبدى إعجابه بالازدهار الذي تشهده الجامعة أكاديمياً، وعمرانياً، وتكنولوجياً.

x