التوقيع في الجامعة على اتفاقية تنفيذ مشروع مبادرون “2” لتطوير الأفكار الإبداعية

 


 


جرى في رئاسة الجامعة الإسلامية بغزة التوقيع على اتفاقية تنفيذ مشروع مبادرون (2) “مشروع تطوير الأفكار الإبداعية”، الذي يعد المرحلة الثانية من مشروع مبادرون (1)، ووقع الاتفاقية عن الجامعة الدكتور فهد رباح –عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر ، وعن مؤسسة التعاون الدكتورة تفيدة الجرباوي –مدير عام مؤسسة التعاون، وحضر توقيع الاتفاقية الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، والدكتور يحيى السراج –نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، والدكتور علاء الدين الجماصي –نائب عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والأستاذ أكرم جودة- مدير دائرة المشاريع والتدريب بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والمهندس محمد سكيك- مدير حاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة، ومن مؤسسة التعاون المهندس فادي الهندي –مدير مؤسسة التعاون –مكتب غزة، والمهندس فريح النجار –منسق مشروع تشغيل الشباب، والمهندس أسامة قاسم-رئيس الجمعية الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات ” بيكتا”.


وتحدث الدكتور شعث عن حاجة فلسطين إلى النهوض في مجال تكنولوجيا المعلومات، ولفت إلى جدوى وجود جهد مركز في هذا السياق، وقدر الدكتور شعث وجود عدد من المبادرات للنهوض بحقل تكنولوجيا المعلومات، وأعرب عن أمله أن تسهم تلك المبادرات بشكل تراكمي في إحداث التأثيرات الإيجابية، وشجع الدكتور شعث المبادرات والأعمال الخاصة، وشكر كل الذين يساعدون الجامعة الإسلامية في حقل تكنولوجيا المعلومات، وأثنى على العلاقات الوطيدة التي تربط الجامعة بمؤسسة التعاون إلى جانب الشركاء الذين يسهمون في تنفيذ مشاريع الجامعة.





من ناحيته، قدر الدكتور رباح المهنية العالية التي تعمل وفقها مؤسسة التعاون، وأشاد بحرص المؤسسة على إنجاح العمل، وأكد أن عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر تقدر عالياً التعاون مع الشركاء الذين يبدون تفهماً وحرصاً وفعالية في الأداء.


بدوره، أشاد المهندس الهندي بالعلاقات الوطيدة والمثمرة التي تربط مؤسسة التعاون بالجامعة الإسلامية، وشدد على أن نجاح مشروع مبادرون (1) لتطوير الأفكار الإبداعية شجع المؤسسة على الشروع بالعمل في مشروع مبادرون (2)، وأشار إلى أن ذلك يأتي في إطار اهتمام مؤسسة التعاون بالقضايا الاستراتيجية، وشجع المبادرات الشبابية.


يذكر أن مشروع مبادرون (2) لتطوير الأفكار الإبداعية تنفذه عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بتمويل من مؤسسة التعاون وبالشراكة مع حاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة الإسلامية، والجمعية الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات “بيكتا”.





ويعد مشروع  مبادرون (2) برنامج بناء ودعم المبادرين والخريجين الذين تتوفر لديهم الأفكار الإبداعية والتطويرية الطموحة التي تبشر أن تتحول إلى مشاريع تجارية ناجحة من خلال توفير الدعم الإداري والفني بما يعزز نهضة المشروع، التي تعتبر أحد دعائم العمل المناسبة التي يوفرها المشروع وينمو ويستمر إلى أن يتحول إلى واقع عملي ومشروع إنتاجي يمكن تسويقه محلياً أو إقليمياً، ويكون قادراً على التوسع والعمل في بيئة اقتصادية تأخذ دورها في عملية التنمية الاقتصادية.


 

x