بدء التدريب في الورش الحرفية لمشروع تأهيل وتدريب مصابي العدوان على غزة

 


 


تم افتتاح الورش الحرفية في مبنى إرادة التابع لمشروع تأهيل وتدريب مصابي العدوان على غزة, حيث أن الورش مجهزة بطرق حديثة تلائم الأشخاص ذوي الإعاقة وتناسب تدريباتهم, وتم تجهيزها بأدوات ومعدات وأجهزة جديدة لجميع الورش, حيث وصف المستفيدون المكان الجديد بالجميل والرائع, وأعربوا عن شعورهم بالسعادة لوجودهم بين أحضان الجامعة الإسلامية التي ترعى هذا المشروع.


 وحضر افتتاح الورش معالي النائب جمال ناجي الخضري  -رئيس مجلس الأمناء, والأستاذ خالد الهندي -أمين سر مجلس الأمناء, ووفد من اللجنة الإستشارية للمؤسسات العاملة في مجال الإعاقة في قطاع غزة .


وثمن معالي النائب الخضري الجهود المبذولة لإنجاح هذه الورش, وعبر عن فخره بالمنتجات التي شاهدها في الورش, وأبدى إعجابه بجميع الأعمال والمنتجات الحرفية لدى مشروع إرادة .


ويضفي المشروع التميز على حياة المعاق في غزة, بحيث يستطيع أن يغير من أسلوب حياته النمطي, ويتميز عن غيره بأسلوبه الحضاري.




ومن الجدير بالذكر أن مشروع إرادة ينفذ من قبل عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية – غزة وبتمويل من الحكومة التركية ممثلةً برئيس وزرائها دولة السيد رجب طيب أردوغان, و يهدف المشروع لتأهيل 400 من معاقي حرب غزة تأهيلاً مهنياً، وذلك من خلال عدد من البرامج الحرفية في عدة مجالات منها: الحفر على الخشب، والرسم على الزجاج وتشكيل السيراميك، وحرفة النجارة، وحرفة دهان الأثاث، وحرفة تنجيد الأثاث، وتجليد الكتب .


وضمن هذا المشروع شارفت الجامعة الإسلامية على إنهاء بناء مبنى مخصص لمشروع إرادة مهيأ لتدريب وتأهيل المنتسبين للمشروع، والتي بدأ المنتسبون للبرامج الحرفية تدريبهم في ورشهم داخل الورش الجديدة، وتم تجهيز المبنى وتأهيله بشكل يناسب خدمة شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، ووفّر المشروع خمسة حافلات لنقل المنتسبين لمشروع إرادة من بيوتهم إلى الجامعة وإعادتهم إليها .

x