وفد حقوقي أردني يزور الجامعة ويثمن دورها في رعاية الأسرى المحررين

استقبل معالي النائب جمال ناجي الخضري –رئيس مجلس الأمناء بالجامعة الإسلامية- وفداً حقوقياً أردنياً برئاسة المهندس علي أبو السكر –النائب السابق في البرلمان الأردني، وحضر اللقاء من الجامعة الأستاذ خالد الهندي –أمين سر مجلس الأمناء، والدكتور أسعد أسعد –نائب رئيس الجامعة للشئون الخارجية.

بدوره، أكد معالي النائب الخضري على أن زيارة الوفود العربية لقطاع غزة تعبر عن انتمائهم الحقيقي للقضية الفلسطينية، وتبرز اهتمامهم بمساندة أبناء الشعب الفلسطيني، وقدر للوفود العربية دعمها المستمر للشعب الفلسطيني الذي كان له عظيم الأثر في تعزيز صموده، ووقف معالي النائب الخضري على أوجه التضامن والتكافل التي أبداها الشعب الأردني تجاه أبناء الشعب الفلسطيني، وأطلع معالي النائب الخضري الوفد الزائر على مشاريع الجامعة الاستراتيجية، ومنها: مستشفى الصداقة الفلسطيني التركي، ومشروع رعاية معاقي الحرب، ومشروع دعم الأسرى المحررين، ولفت معالي النائب الخضري إلى المركز المتقدمة التي حصلت عليها الجامعة في التصنيفات العالمية.

من جانبه، قال المهندس أبو السكر: “أن تنطلق الجامعة الإسلامية من تحت الركام والدمار، وتتحدى ظروف الحصار الصعبة من أجل الحصول على المراكز المتقدمة في التصنيفات الدولية، هذا يدلل على قوة إرادتها”، وعبر المهندس أبو السكر عن اعتزازه بزيارة الجامعة الإسلامية واعتبرها من الزيارات المميزة، وقدر المهندس أبو السكر للجامعة اهتمامها بالجانب الإعلامي المساند للجانب الأكاديمي الذي جسد الجهود التي تقدمها الجامعة لطلبة العلم، وثمن للجامعة دورها في رعاية وتهيئة الظروف المناسبة للأسرى المحررين لاستكمال مسيرتهم التعليمية .

x