ورشة عمل توصي باتباع الحوسبة في عمل المختبرات العلمية

أوصت ورشة عمل نظمها مختبر الأبحاث والمشاريع في كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بتحويل العمل اليدوي في مختبرات الجامعة إلى عمل محوسب، وبيان الإمكانيات والخدمات التي تقدمها المختبرات للطلبة؛ بهدف زيادة الوعي والمعرفة لدى الطلبة المنفذين لمشروع حوسبة المختبرات، وقد حضر الورشة التي عقدت في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية تحت عنوان: “حوسبة المختبرات العلمية”، الدكتور محمد عودة – مدير مختبر الأبحاث والمشاريع، ومدير المختبرات في كلية فلسطين التقنية، ولفيف من العاملين بقسم هندسة الكهرباء والحاسوب بالجامعة.
وقد تحدث الدكتور عودة عن آلية العمل المتبعة داخل المختبرات العلمية في الجامعات والكليات الفلسطينية، موضحاً الطريقة المثالية في إدارتها، وأشار إلى أن انعقاد ورشة العمل جاء بهدف تفعيل الترابط بين المختبرات العلمية، ووضع توصيات تساهم في إثراء فكرة حوسبة المختبرات وبلورتها.
واستعرض الدكتور عودة أهم المشاكل التي تواجه مشرفي المختبرات والتي تحُول دون إنجاز مهامهم على الوجه المطلوب، وفي المقابل بينَ العقبات والمشاكل التي تواجه الطلبة.
ومن جانب آخر، تناول الدكتور عودة آلية تصميم قاعدة البيانات، وطرق تجميع البيانات المتمثلة في: توزيع الاستبيانات، وإجراء مقابلات، والحصول على الإحصائيات.











x