محاضرة علمية بقسم الهندسة المدنية حول نقص العمالة المهنية الماهرة في صناعة الإنشاءات في قطاع غزة

نظم قسم الهندسة المدنية بالتعاون مع النادي الهندسي بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية محاضرة علمية حول واقع وحلول نقص العمالة المهنية الماهرة في صناعة الإنشاءات في قطاع غزة، وانعقدت المحاضرة في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى القدس للقاعات الدراسية بحضور الدكتور نبيل الصوالحي– نائب عميد كلية الهندسة، والدكتور ماهر الحلاق– رئيس قسم الهندسة المدنية، والمهندس أحمد أبو رأس– رئيس مركز التعليم المستمر في الكلية الجامعية للعلوم المهنية والتطبيقية، وجمع من أعضاء هيئة التدريس بقسم الهندسة المدنية، وطلبة من القسم .


ومن جانبه، لفت الدكتور الصوالحي إلى أهمية عقد الأنشطة اللامنهجية التي بدورها تعزز قدرات الطلبة، وتزيد من محصلتهم المعرفية للمهارات والخبرات التي تمارس خارج إطار الدراسة الأكاديمية، وتشجيعهم على التفاعل مع سوق العمل الخارجي، وبين الدكتور الصوالحي أهمية موضوع العمالة المهنية في صناعة الإنشاءات التي تلامس الواقع وتحاكي متطلبات السوق خاصة وأن الواقع الذي يشهده قطاع غزة في الآونة الأخيرة من زيادة لمعدل الإنشاءات والعمران.


وأوضح الدكتور الحلاق أن هذه الأنشطة تأتي في إطار الرؤية التي وضعتها كلية الهندسة من أجل تعزيز أواصر التعاون والتواصل مع مؤسسات المجتمع المحلي في إيجاد الحلول للمشكلات التي تواجه المجتمع، وإكساب الطلبة الخبرة العملية والعلمية في مختلف المجالات الحياتية .


وبدوره، أثنى المهندس أبو رأس الجامعة جهود الجامعة في عقد الأنشطة المتنوعة، ورعايتها للجوانب العملية التي بدورها تعزز القيمة  البحثية والتطبيقية لدى الطلبة، وتناول المهندس أبو رأس  أقسام العمالة، وهي: العمالة المهنية الماهرة، والعمالة المهنية المباشرة،  والعمالة المهنية غير مباشرة، وتحدث عن العمالة المهنية الخاصة بقطاع صناعة الإنشاءات وأهميتها،  وعن العلاقة بين القوى العاملة،  والمراحل التي مرت فيها العمالة الفلسطينية، ووقف المهندس أبو رأس على أسباب شح العمالة الفنية الماهرة، وعلى العلاقة بين القوى العاملة وعناصر صناعة الإنشاءات من حيث وقت المشروع، وتكلفة المشروع، والإنتاجية للمشروع، وجودة العمل في المشروع،وأشار إلى  عناصر تنفيذ ونجاح المشروع الهندسي. 


 

x