اختتام فعاليات أسبوع التراث الفلسطيني الأول في الجامعة

احتفل مركز عمارة التراث “إيوان” بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية باختتام فعاليات أسبوع التراث الفلسطيني الأول، والإعلان عن نتائج مسابقة الأفلام الوثائقية التي تروي قصص الحجارة المنسية من ربوع فلسطين، وانعقد حفل الاختتام في بهو قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة بحضور الأستاذ الدكتور شفيق جندية –عميد كلية الهندسة، والأستاذ الدكتور أحمد أبو حلبية –رئيس مؤسسة القدس الدولية-فلسطين، والدكتور محمد الكحلوت –مدير مركز عمارة التراث “إيوان”، والمهندس أحمد أبو مرزوق –ممثل مجموعة الاتصالات الفلسطينية، والمهندس محمود البلعاوي- مساعد مدير مركز “إيوان”، وعريف الحفل، وجمع من أعضاء هيئة التدريس بكلية الهندسة، وممثلون عن الجهات الراعية والمشاركة في فعاليات أسبوع التراث.


من جانبه، عبر الأستاذ الدكتور جندية عن تقديره لمستوى الجهود المبذولة في إقامة أسبوع التراث الفلسطيني “الأول”، ووصفه بأنه يجسد صفحة مهمة من صفحات الشعب الفلسطيني في الحفاظ على التراث المعماري الأصيل، وأوضح الأستاذ الدكتور جندية أن فعاليات الأسبوع أبرزت شكل جديد من أشكال التراث الفلسطيني، ووعد بإقامة المزيد من الأنشطة والفعاليات التي تسهم في حفظ الموروث الثقافي والحضاري والتاريخي للشعب الفلسطيني.


وأكد الأستاذ الدكتور أبو حلبية، والمهندس أبو مرزوق على أهمية الحفاظ على التراث من خلال توفير كافة الامكانات التي تساهم حفظه من الضياع، وبينا أن دعم التراث الفلسطيني يعد جزءً من التواصل مع مؤسسات المجتمع المحلي، وتأكيد على رسالة الجهات المعنية بحفظ التراث في المجتمع.




وتخلل حفل الاختتام العديد من الفقرات الفنية والترفيهية، ومنها: دبكة شعبية من تقديم رابطة الفنانين الفلسطينيين، وشعر نبطي.


وجرى في ختام الحفل تسليم درع كلية الهندسة للأستاذ سليم المبيض –المؤرخ الفلسطيني، وتكريم الجهات الراعية والممولة للأسبوع، والإعلان عن نتائج مسابقة الأفلام الوثائقية المشاركة في مهرجان “إيوان” للأفلام الوثائقية، حيث فاز بالمركز الأول وكالة شهاب عن فيلم “جذور بئر السبع”، وحصد مركز نساء من أجل فلسطين المركز الثاني عن فيلم “آيات الحضارة”، وكان المركز الثالث من نصيب الأستاذ محمود أبو اللبن عن فيلم “العودة”.


ومن الجدير بالذكر، أن فعاليات اليوم الثاني لأسبوع التراث الفلسطيني الأول تضمنت رسم “جداريات” بأنامل الفنانين الشباب شملت موقع مفترق الجامعة الإسلامية-الوكالة، وداخل البلدة القديمة (حي الشجاعية)، وتحمل تلك الجداريات العديد من العناصر المميزة من التراث الفلسطيني، ونظم مركز “إيوان” في ذلك اليوم جولة ميدانية انطلقت من بوابة الجامعة الإسلامية وضمت (90) طالبة من طالبات الجامعة في مختلف التخصصات، وزارت الطالبات فيها مجموعة من المواقع الأثرية، بالإضافة إلى زيارة الجداريات والاستماع إلى الفنانين حول المعاني التي تحملها تلك الجداريات.

x