كلية الطب والمنتدى الطبي الفلسطيني –الفرع الطلابي- يعقدان يوماً طبياً حول التغذية الصحية

عقد النادي الطبي التابع لكلية الطب في مجلسي طلاب وطالبات الجامعة الإسلامية بالتعاون مع المنتدى الطبي الفلسطيني –الفرع الطلابي- يوماً طبياً علمياً بعنوان: “تغذية صحية.. مجتمع فتىّ بلا أمراض”، وانعقد اليوم الطبي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الدكتور مفيد المخللاتي –عميد كلية الطب، والدكتور فضل نعيم –رئيس اليوم الطبي، وعضو هيئة التدريس بكلية الطب، وجمع من أعضاء هيئة التدريس بكلية الطب، ولفيف من الأطباء والطبيبات العاملين في وزارة الصحة، وأعضاء مجلسي الطلاب والطالبات، وطلبة من الجامعة.


الجلسة الافتتاحية


وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الطبي، أكد الدكتور المخللاتي حرص كلية الطب على عقد الأنشطة اللامنهجية والنوعية التي تسهم في نشر الوعي بين جموع الطلبة، وشجع الدكتور المخللاتي الطلبة على المشاركة الفاعلة في الأنشطة التي تعقدها الكلية بما يسهم في تطوير قدراتهم وتنمية مهاراتهم.


من جانبه، تحدث الدكتور نعيم عن أهمية عقد الأنشطة الطلابية في توسيع مدارك وعلاقات طبيب المستقبل، مشيراً إلى أهمية تعزيز البحث العلمي ودوره في الارتقاء بطلبة كلية الطب، وأثنى الدكتور نعيم على مستوى الخدمات التي يقدمها المنتدى الطبي الفلسطيني، ودوره في دعم الأنشطة الطبية في قطاع غزة.


واستعرضت الطالبة نهيل جعرور –مستوى سادس في كلية الطب، ورئيس اللجنة التحضيرية لليوم الطبي، النتائج الأولية لدراسة حول “الوضع التغذوي والنمط الحياتي لدى طلبة الجامعة الإسلامية”، وبينت نتائج الدراسة ارتفاع نسبة فقر الدم “الأنيميا” لدى طالبات الجامعة الإسلامية والتي بلغت (31.7%) من العينة المشاركة في الدراسة، وبلغت نسبة الطالبات ذوات الوزن الزائد والسمنة (39%) من المشاركات، ووقفت الدراسة على المحتوى الغذائي والنمط الحياتي لدى طالبات الجامعة والتي أوضحت انخفاض معدلات الوعي الصحي والطبي لدى الطالبات.




 


الجلسة العلمية


وفيما يتعلق بالجلسات العلمية لليوم الطبي، فقد انعقد اليوم الطبي على مدار جلستين علميتين، حيث ترأس الجلسة العلمية الأولى الدكتور جهاد حماد –الأستاذ المساعد في علم الأدوية والكيمياء الحيوية في كلية الطب، وتطرق المشاركون في الجلسة إلى الحديث عن أنيميا سوء التغذية، والعادات الغذائية الخاطئة، والبعد النفسي للتغذية خاصة أثناء الامتحانات الجامعية.


وبخصوص الجلسة العلمية الثانية، فقد ترأستها الدكتور سوسن حماد –مدير دائرة صحة المرأة في وزارة الصحة، وتناول المشاركون في الجلسة مشاكل الوزن الزائد، وتحديات الحمية، والتركيز على تغذية فئات مختلفة من المجتمع كتغذية الأطفال، وتغذية السيدات الحوامل والمرضعات، ومشاكل العظام عند كبار السن.

x