قسم التاريخ والآثار في الجامعة بنظم ندوة في الذكرى التسعين لوعد بلفور

نظم قسم التاريخ والآثار في كلية الآداب بالجامعة الإسلامية ندوة علمية بعنوان: “الشعب الفلسطيني بين الذكرى التسعين لوعد بلفور ومؤتمر الخريف”، وقد شارك في اللقاء كل من: الدكتور أحمد الساعاتي، والدكتور زكريا السنوار، والأستاذ نهاد الشيخ خليل-أعضاء هيئة التدريس بقسم التاريخ والآثار، وقد حضر اللقاء الدكتور كمال غنيم-رئيس اللجنة الثقافية في كلية الآداب، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس في الكلية، وجمع كبير من طلبة الجامعة.
وتناول الدكتور الساعاتي بعضاً من بنود اتفاقية وعد بلفور التي أعطت وعداً لمن لا يستحق، وتحدث الدكتور الساعاتي عن تصريح بلفور، وأطرافه، وصياغته.
بدوره استعرض الدكتور السنوار آثار وعد بلفور على القضية الفلسطينية، لافتاً إلى أنه عندما عرضت بريطانيا هذا التصريح على مجلسي العموم واللوردات رفضاه، وطالبا بإعادة النظر فيه، لأنه ينتهك حقوق الإنسان، وتابع الدكتور السنوار حديثه مشيراً إلى الخطوات التي اتخذتها بريطانيا لإقرار هذا التصريح، واعتماده عالمياً، وتحدث الدكتور السنوار عن الممارسات اليومية بحث المواطن الفلسطيني والتي تعكس الآثار السلبية المتراكمة والناتجة عن وعد بلفور.
من ناحيته، أكد الأستاذ الشيخ خليل على أن خيار المجتمع الفلسطيني الأساسي يكمن في تقوية المجتمع، والحفاظ على حق العودة، وحماية المقدسات الإسلامية.

x