كلية الهندسة تشارك في اجتماع الجمعية العمومية لشبكة كليات الهندسة في حوض البحر الأبيض المتوسط

 


شاركت كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية في اجتماع الجمعية العمومية لشبكة كليات الهندسة في حوض البحر الأبيض المتوسط، والذي ينعقد سنوياً في إحدى الدول الأعضاء المشاركة في هذه الشبكة، ومثل كلية الهندسة في الاجتماع الدكتور علاء الدين الجماصي- منسق شبكة”RMEI ” نائب عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر.


وذكر الدكتور الجماصي أن كلية الهندسة شاركت في الاجتماع بورقتي عمل الأولى تتحدث عن حاضنات التكنولوجيا والأعمال وتشجيع روح المبادرة والابتكار لدى طلبة الكليات الأعضاء المشاركة، أما الورقة الثانية تضمنت عرضاً تقديمياً عن الجامعة الإسلامية وكلية الهندسة.


وترأس الدكتور الجماصى الجلسة الأولى للمشاركين من مؤسسات داعمة في مجال الطاقة المتجددة، من دول: ألمانيا، وفرنسا، وإيطاليا، وأوضح الدكتور الجماصى أنه تم دمج كلية الهندسة في مشروع الطاقة المتجددة مع جامعة جنوة الإيطالية.


والتقى الدكتور الجماصى على هامش الاجتماع بمعالي السيدة أمينة بن خضرة- وزيرة الطاقة والمناجم والمياه والبيئة في المملكة المغربية، إلى جانب رؤساء جامعات وعمداء كليات في الدول الأعضاء، وبين أنه تم الاتفاق معهم على البدء في إجراءات توقيع اتفاقيات تعاون علمي مع العديد من الجامعات المشاركة في الشبكة من دول: فرنسا، وإيطاليا، وإسبانيا، وتركيا، وتونس، والمغرب،  والجزائر، وأدلى الدكتور الجماصي بحديث للإذاعة الوطنية المغربية حول الجامعة الإسلامية ومشاركتها في المؤتمر.


 يشار إلى أن الاجتماع لهذا العام تناول ثلاثة مواضيع رئيسة تتعلق بحاضنات الأعمال وتشجيع روح الابتكار لدى الطلبة، والطاقة المتجددة، ونشاطات الجمعية العمومية وعرض تقديمي لبعض كليات الهندسة والجامعات المشاركة، وتضم الشبكة في عضويتها أكثر من(45) كلية هندسة، إلى جانب(15) مؤسسة دائمة داعمة للشبكة.  

x