وفد من وزارة شئون المرأة يزور الجامعة ويقدر مشاركتها في مشروع ائتلاف توعية المرأة

أكد مسئولون قيمة الأسرة ودورها في بناء النسيج المجتمعي السليم، وشددوا على قيمة الدور البنائي في تأسيس الأسرة، وما يرتبط به من تخطيط، وتثقيف، وكان الدكتور كمالين كامل شعث- رئيس الجامعة الإسلامية، استقبل في مكتبه برئاسة الجامعة، وفداً من وزارة شئون المرأة، ضم عطوفة الأستاذة أميرة هارون- وكيل مساعد وزارة شئون المرأة، والأستاذة اعتدال قنيطة- مديرة دائرة العلاقات العامة بوزارة شئون المرأة، وحضر اللقاء من الجامعة الإسلامية، الأستاذ الدكتور محمد شبات- نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور عليان الحولي- عميد كلية التربية، والدكتور فهد رباح- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والدكتور رائد صالحة- مدير دائرة العلاقات العامة، والأستاذة منور نجم- عضو هيئة التدريس بكلية التربية، ممثلة الجامعة في مشروع ائتلاف توعية المرأة.



وقدر الدكتور شعث الجهد الكبير الذي قامت به وزارة شئون المرأة لإنجاح أعمال ائتلاف توعية المرأة في عدد من المؤسسات، منها: الجامعة الإسلامية، وأشاد الدكتور شعث بالفائدة التي قدمها المشروع؛ كونه شمل العديد من الجهات المستفيدة مثل المرأة والطفل والأسرة والشباب، وثمن الدكتور شعث جهود وزارة شئون المرأة في خدمة الأسرة الفلسطينية، وشجع الاستفادة من التجارب الناجحة، وأكد أن الجامعة الإسلامية تسعى إلى تحمل مسئوليتها في المشاريع المجتمعية.


بدورها تحدثت عطوفة الأستاذة هارون عن مشروع ائتلاف توعية المرأة الذي يأتي ضمن محاور الخطة الاستراتيجية للوزارة، في إشارة إلى محور التدريب والتأهيل وتنمية القدرات، وأثنت على القيمة النوعية التي أضافتها مشاركة الجامعة الإسلامية في المشروع، وتحدثت عطوفة الأستاذة هارون عن الأنشطة الاتصالية التي رافقت المشروع والتي بلغ عددها نحو (2000) نشاط، بينما بلغ مجمل المستفيدين نحو (200.000)مستفيد.


وتحدث الأستاذ الدكتور شبات عن جودة توعية المرأة، وقيمة التثقيف القانوني لها، وأشار إلى اهتمام الجامعة بنشر التوعية الشاملة بين طالبات الجامعة ضمن الأنشطة اللامنهجية.

x